fbpx

التعليم في لحج يواجه صعوبات كبيرة

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

لحج – صلاح بن غالب

كشف مكتب التربية والتعليم بمحافظة لحج (جنوب اليمن) عن زيادة في اعداد الملتحقين بمدارس المحافظة للعام الدراسي الجديد 2021-2022.

وأوضح مدير عام المكتب فهمي بجاش لـ “المشاهد” أن عدد الملتحقين بمدارس المحافظة للعام الجديد وصل لأكثر من 30 ألف طالب وطالبة.

وقال إن مكتب التربية بحاجة إلى توفير نحو 180 ألف كتاب مدرسي للفصل الأول و929 ألف كتاب للفصل الثاني، بتكلفة طباعة تصل إلى قرابة 2 ونصف مليار ريال يمني.

وأضاف بجاش أن معظم المدارس محتاجة للترميم والصيانة جراء تعرضها للدمار الكلي أو الجزئي أثناء الحرب، فعندنا 8 مدارس تعرضت للتدمير الجزئي وواحدة للتدمير الكلي؛ نتيجة القصف المتبادل والقصف الجوي.

وأشار بجاش إلى تمكن المكتب خلال الأشهر الماضية من إعادة تأهيل 13 مدرسة، بدعم من منظمة اليونيسف للطفولة ويجري العمل في ترميم وصيانة بعض المدارس من قبل منظمات أخرى.

منوهاً أنه خلال العام الماضي تم استيعاب نحو 2900 طفل وطفلة بحملة العودة إلى المدرسة؛ للحد من تسرب الأطفال من التعليم في مديريات (تبن- المقاطرة – القبيطة).

وأكد سعي المكتب هذا العام لاستيعاب أكبر عدد من المتسربين في بقية المديريات، لافتًا إلى وجود مدرسة واحدة لذوي الاحتياجات الخاصة، ونحن بحاجة لإنشاء مدارس مماثلة للاهتمام بهذه الشريحة المنسيَّة.

إقرأ أيضاً  126 مليار دولار.. خسائر اليمن جراء الحرب

لافتاً إلى أن أهم معضلة يواجهها التعليم في لحج هي تدني مستوى الأجور والمرتبات وتوقف العلاوات السنوية للعاملين بالحقل التربوي؛ مما انعكس سلباً على وضعهم المعيشي؛ جراء الغلاء الفاحش الذي اضمحلَّ أمامه راتب المعلم اليمني.

موكداً بأننا مع نيل المعلم كافة حقوقه بما يوفر له حياةً كريمة له ولمن يعول.

ووجه بجاش عبر “المشاهد” دعوة إلى الحكومة لإعادة هيكلة مرتبات العاملين بالحقل التربوي، وتقديم إستراتيجية عملية لانتشال التعليم مما يعانيه من ركود في جميع النواحي.

وتساءل بجاش ما فائدة الإضراب في الوقت الراهن غير ترك فلذات أكبادنا فريسة للجهل والضياع، طالما أن أبناء المسؤولين وكبار الدولة لا يتأثرون بإغلاق المدارس، حد تعبيره.

ومن المقرر أن ينتظم طلاب جميع المراحل الدراسية بداية هذا الأسبوع في المحافظات الخاضعة للحكومة اليمنية، وسط دعوة نقابة المعلمين الجنوبيين في المحافظات الجنوبية للاضراب الشامل؛ للمطالبة بزيادة المرتبات وإطلاق العلاوات السنوية، دون استجابة من الحكومة.

ويأتي بدء الدراسة للعام الجديد وسط تحذيرات ومخاوف أممية في ارتفاع عدد الأطفال المحرومون من التعليم إلى أكثر 6 ملايين طفل جراء استمرار مأساة النزاع المسلح باليمن.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة