fbpx

تهديدات بالقتل تطال الكاتب والناشط “الوادعي”

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء – فرح رشيد

حمّل عدد من المفكرين والصحفيين والنشطاء المدنيين، وزارة الداخلية في صنعاء، مسئولية الحفاظ على الكاتب والناشط حسين الوادعي.

وكشف ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، تعرض الوادعي للتهديد بالقتل؛ على خلفية كتاباته الفكرية التي يكتبها في صفحته الشخصية “بالفيسبوك”.

وأصدر كُتّاب ومفكرون وصحفيون بيانا تضامنيا مع الكاتب حسين الوادعي، وأدانوا “بشدة” كل أنواع التهديد؛ بسبب الرأي.

وطالبوا وزارة الداخلية التابعة لجماعة الحوثيين بصنعاء العمل للحفاظ على حياة الكاتب الوادعي.

كما دعوا النائب العام إلى اتخاذ الإجراءات القانونية الكفيلة بحماية الناشط المدني حسين الوادعي، وأخذ التهديدات التي يواجهها على محمل الجد.

إقرأ أيضاً  مطالبات بإطلاق سراح الضابط المحقق في قضية "الأغبري"

وطالب الناشطون الموقعون على بيان التضامن بحماية حرية التفكير والتعبير عن الرأي في كل مناطق ومحافظات اليمن دون استثناء.

يذكر أن هذه الحادثة ليست الأولى التي يتعرض لها كتاب أو صحفيون في اليمن للتهديد بالقتل على خلفية كتاباتهم وآراءهم.

وشهدت العديد من المحافظات اليمنية شمالا وجنوبا، حوادث مشابهة وجرائم تهديد واستهداف وقتل، راح ضحيتها صحفيون وناشطون.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة