fbpx

“الداخلية” تطالب “الانتقالي” بالإفراج عن “الزامكي”

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عدن – فرح رشيد

وجهت وزارة الداخلية بالإفراج عن قائد القوات الخاصة العقيد سليمان الزامكي، المعتقل منذ أيام على يد قوات تابعة للمجلس الانتقالي في مدينة عدن (جنوب اليمن).

وقالت الوزارة إنه يجب الافراج الفوري عن الزامكي، داعيةً مدير أمن عدن اللواء مطهر الشعيبي لمخاطبة قوات المجلس الانتقالي بهذا الخصوص. 

وأشارت إلى ضرورة تشكيل لجنة محايدة للتحقيق في حادثة مطار عدن الدولي، والتي تسببت في اعتقال العميد الزامكي، وأثارت جدلًا واسعًا في مدينة عدن.

مصادر في المجلس الانتقالي الجنوبي قالت إن رئيس المجلس عيدروس الزبيدي وجه بالإفراج عن الزامكي، وأن التوجيهات سيتم تنفيذها يومي السبت أو الأحد القادمين.

وكانت قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي قد اعتقلت قائد القوات الخاصة في محافظات عدن، لحج، والضالع، العميد سليمان الزامكي؛ بعد دخوله في مشادات مع عناصر من أمن مطار عدن الدولي.

وقالت إدارة أمن عدن، أمس الخميس، في بيان رصده “المشاهد” إن الزامكي رفض تسليم سلاحه وتفتيش سيارته أثناء دخوله المطار، ورفض مخاطبة جنود الأمن، وكاد أن يدهس أحد عناصر الأمن بسيارته.

إقرأ أيضاً  خروقات الهدنة "متواصلة" في الساحل الغربي

فيما نفى العميد سليمان الزامكي كل تلك الاتهامات التي أوردها بيان إدارة الأمن، وأشار إلى أن أحد الجنود فتح الباب الخلفي للسيارة بالقوة رغم أنه مغلق، لافتا إلى أن المشكلة انتهت في وقتها.

وقال الزامكي إنه خرج من مطار عدن برفقة مدير أمن المطار، قبل أن يعود للاعتذار للجندي عما حدث، غير أنه فوجئ بتواجد قوات أمنية قامت باعتقاله.

مناطق عديدة في مدينة عدن شهدت خلال اليومين الماضيين مظاهرات واحتجاجات من قبل مواطنين وكيانات سياسية جنوبية؛ طالبت بالإفراج عن العميد الزامكي.

يذكر أن القوات الخاصة التي يقودها العميد سليمان الزامكي، تتبع الحكومة اليمنية، فيما تسيطر القوات الموالية للمجلس الانتقالي الجنوبي على كافة مفاصل ومرافق مدينة عدن،. محافظتي لحج والضالع.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة