fbpx

تنفيذ حكم الإعدام بقتلة الشاب الأغبري

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء – عصام صبري

نفذت السلطات في مدينة صنعاء، صباح الإثنين، حكم الإعدام بحق المتهمين بتعذيب وقتل الشاب عبدالله الأغبري.

وفي تصريح لـ”المشاهد“، قال شقيق الشاب عبدالله الأغبري، وهيب الأغبري إن أسرة المجني عليه رفضت كل محاولات العفو التي سعى إليه نافذون وشخصيات اجتماعية؛ لمنع تنفيذ حكم الإعدام بحق القتلة.

وكان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا أنباءً عن أن أولياء دم سوف يعفون عن الجناة المتهمين بتعذيب وقتل الشاب عبدالله الأعبري.

وقال وهيب الأغبري، إن “القصاص بحق العصابة التي عذبت وقتلت شقيقي هو ما قرره شرع الله، وقرره القضاء، وهو مطلبنا ومطلب الناس جميعاً”.

وكان وضاح قطيش المحامي في قضية تعذيب ومقتل الشاب عبدالله الأغبري، قد أفاد، أن “أمراً صُدر بتنفيذ أحكام الإعدام قصاصًا على المحكوم عليهم من الأول حتى الرابع في قضية الأغبري”.

وقال قطيش، في منشور كتبه على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي”فيسبوك”، إن” مصير المحكوم عليهم في القضية أصبح بيد أولياء الدم، ولهم وحدهم تحديد مصيرهم بين القصاص أو العفو عنهم”.

إقرأ أيضاً  الحوثيون يعلنون الإفراج عن 52 أسيرا

وأوضح قطيش، أن “صدور قرار المصادقة من رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى التابع لجماعة الحوثي، وكذا الأمر بتنفيذ الأحكام القضائية تكون قد انتهت علاقة المحامين في القضية بعد مشوار استمر لمدة عام.

وفي شهر أغسطس/آب من العام الفائت تعرض الشاب عبدالله الأعبري لتعذيب حتى الوفاة من قبل عدد من المسلحين داخل إحدى محلات بيع الهواتف المحمولة في العاصمة صنعاء.

وعقب وقوع الجريمة، تم تسريب فيديو يظهر التعذيب الذي لاقاه الشاب الأغبري من قبل مسلحين، وتم تداول التسريب في مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات الفضائية.

وخرجت تظاهرات في العاصمة صنعاء عقب حدوث الجريمة طالب فيها المحتجون الأجهزة القضائية التابعة لسيطرة جماعة الحوثي بسرعة محاكمة قتلة الأغبري والقصاص منهم.

وفي مطلع أغسطس/آب الماضي صادقت محكمة في صنعاء على تنفيذ حكم الإعدام بحق أربعة متهمين بقتل الشاب الأغبري..

وفي ديسمبر/كانون أول من العام الفائت عدلت محكمة الاستئناف بصنعاء حكم ابتدائي قضى بإعدام خمسة أشخاص اتهموا بقتل الأغبري، إلى أربعة، كما خففت عقوبات المتهمين الخامس والسادس.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة