fbpx

الحوثيون: دعوة أمريكا وبريطانيا لحل سلمي “نفاق سياسي”

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

صنعاء – فاطمة العنسي

وصف وزير خارجية حكومة الأمر الواقع في صنعاء التابع الحوثيين هشام شرف، الإثنين، مطالب الأمم المتحدة وبريطانيا للجماعة بالوقف الفوري لإطلاق النار، ب ” النفاق السياسي”.

ونقلت وكالة الأنباء سبأ التابعة للحوثيين عن شرف قوله، ” يفترض أن يوجه هذا الخطاب للمعتدين على اليمن، المستمرين في قصفه. وفرض الحصار على الموانئ والمطارات اليمنية، ومنع دخول سفن المشتقات النفطية والأدوية”.

منوها أن تصريحات وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب. الذي وصف هجوم الحوثيين بطائرات مسيرة وصواريخ باليستية على السعودية بأنه، ” سلوك طائش بتيسير من إيران، ويهدد المدنيين الأبرياء ويعيق الجهود المبذولة من أجل تحقيق الاستقرار الإقليمي”، أنه ماهو الا، ” محاولة لخلط الأوراق أمام العالم، ورمي الكرة في ملعب صنعاء وكأنها المعتدي، ومن بدأ بهذه الحرب الظالمة؟”.

وتابع وزير الخارجية الحوثي، ” أن مواقف الإدارتين الأمريكية والبريطانية، تندرج في إطار النفاق السياسي الدولي، وإرضاء النظام السعودي ليستمر في شراء الأسلحة”.

إقرأ أيضاً  " غروندبرغ" يناقش ملف السلام مع طارق صالح

وأشار إلى أمريكا وبريطانيا منحازتان إلى التحالف بقيادة السعودية، ولم تساهم في تحقيق السلام الذي ينشده اليمنيين.

وطالب الدولتان ب ” وقف انحيازهما المكشوف مع النظام السعودي، ووقف صادرات الأسلحة والدعم اللوجستي لنظام الرياض، والضغط نحو اعاده فتح مطار صنعاء الدولي أمام حركة الملاحة المدنية والتجارية، التي تخدم كل اليمنيين، ورفع الحصار على الموانئ اليمنية لدخول المشتقات النفطية والمواد الغذائية لعموم اليمن”.

وجدد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الأحد، الحوثيين على الموافقة على وقف شامل لإطلاق النار على الفور ووقف هذه الهجمات والهجمات العابرة للحدود داخل اليمن.

وقال بلينكن، ” يجب أن يبدأ الحوثيين العمل على حل دبلوماسي سلمي تحت رعاية الأمم المتحدة لإنهاء الصراع”.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة