fbpx

نساء المهرة ينتفضنّ ضد الأوضاع المعيشية

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

المهرة – عماد باحميش

تشهد الأسواق اليمنية المحلية ارتفاعاً متصاعداً في أسعار السلع الغذائية والاستهلاكية؛ تدهور العملية المحلية؛ الأمر الذي جعل من المواطنين يعيشون حياة معيشية صعبة.

وأطلق مجموعة من النساء الناشطات بمحافظة المهرة (شرقي اليمن) حملةً موسعة ضد ارتفاع الأسعار استهدفت المحال التجارية بالمحافظة.

وقالت الناشطة هند عرفة لـ “المشاهد” إن الحملة نفذها عدد من النساء الناشطات في عموم مديريات محافظة المهرة من خلال هاشتاقات وشعارات عبّرت عن مدى الأثر السلبي من ارتفاع الأسعار على حياة المواطنين.

وأضافت عرفة أن الحملة نفذت نزولات ميدانية إلى أسواق مدينة الغيضة، واكتشفت وجود اختلاف كبير في أسعار المواد الغذائية بين المحال التجارية.

مؤكدة أن هذا الوضع يتطلب موقفًا ثابتًا من السلطات المحلية والجهات المختصة في مراقبة الأسواق ومحاسبة التجار المتلاعبين والمخالفين وفق القانون، معتبرة ما يحدث استغلالًا للوضع الراهن على حساب حياة المواطن.

إقرأ أيضاً  الحوثيون يشنون حملة اعتقالات في "التحيتا"

فيما أكدت مديرة تنمية المرأة في مديرية سيحوت، أوسان باعباد، أن الحملة لاقت تفاعلًا كبيرًا من قبل المواطنين والإعلاميين والناشطين والشباب؛ كونها قضية مجتمعية وتحتاج لتدخل ذوي الاختصاص لمعالجتها من أجل المصلحة العامة.

وأشارت باعباد إلى أنشطة الحملة التي تتضمن عقد اجتماع موسع بحضور السلطات المحلية والجهات المختصة مع التجار في مديرية سيحوت؛ لوضع حد لفوارق الأسعار في المواد الغذائية والاستهلاكية (الجملة – التجزئية)؛ وللخروج بعدد من المخرجات بما فيها توحيد تسعيرة المواد مراعاةً لظروف المواطنين.

ودعت النساء الناشطات في محافظة المهرة كافة شرائح المجتمع المهري إلى توحيد الجهود والوقوف بحزم للتغلب على ظاهرة الارتفاع الجنوني للأسعار، وتفعيل دور السلطات المحلية ومكتب وزارة الصناعة والتجارة في هذا الجانب.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة