fbpx

اعتداء على رئيس هيئة مستشفى الثورة بتعز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – مكين العوجري :

اعتدت عناصر تتبع رابطة جرحى تعز (جهة تتبع محور تعز العسكري)، بالضرب على رئيس هيئة مستشفى الثورة العام بتعز صباح اليوم السبت.

وفي بلاغ للنائب العام قال مستشفى الثورة في منشور له عبر صفحته الرسمية بالفيسبوك إن فهد هزبر وحمزة رزاز اعتدوا على رئيس هيئة مستشفى الثورة الدكتور عبدالرحيم السامعي وذلك أثناء تواجد قائد محور تعز اللواء خالد فاضل.

وأشار البلاغ الذي رصده “المشاهد” إلى أن هذا الاعتداء جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة الجرائم التي ترتكبها الرابطة بحق الهيئة وكادرها حسب تعبير البلاغ.

وقال لـ”المشاهد” مصدر مسؤول إن الدكتور السامعي تعرض للضرب بالعصي والحجارة، وذلك أثناء محاولة اجتياز بوابة المستشفى والوصول إلى قائد المحور اللواء خالد فاضل، لافتًا إلى أن بعض الحاضرين في البوابة حاولوا وقف الاعتداء.

وأشار المصدر إلى أن الحادثة جاءت بعد التواصل مع مسؤولين لوضع حل لعملية إغلاق المستشفى من قبل مايسمى برابطة الجرحى، مؤكدًا أن قائد المحور اللواء خالد فاضل اتصل على السامعي وطلب منه اللقاء في المستشفى من أجل حل المشكلة.

وأكد المصدر أن السامعي تعرض لإصابات دامية متعددة في الجسم والرأس، مشيرًا إلى أنه تم إجراء المجارحة اللازمة للسامعي في إحدى المستشفيات ومغادرتها بعد أن أسعف إليها.

إقرأ أيضاً  مبادرة لتشجير سجن في إب

وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية لم تتحرك حتى اللحظة لإيقاف المعتدين وفتح المستشفى رغم أن هناك توجيهًا مباشرًا من محافظ المحافظة نبيل شمسان.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي ردود فعل حول الحادثة، حيث قال الناشط السياسي ماهر العبسي إنه مهما كانت المطالب فإنه من غير المقبول أن يتم الاعتداء على مدير مستشفى.

واستنكر العبسي في منشور له عبر صفحته بالفيسبوك، عملية الاعتداء بالضرب لمسؤول في مقام الأب ( كبير السن)، وذلك بعد دخول قائد المحور وقادة عسكريين آخرين إلى المستشفى من أجل حل الإشكال الذي في المستشفى.

من جانبه اعتبر الناشط حمدي السامعي أن عملية الاعتداء من قبل رابطة جرحى تعز على مدير مستشفى الثورة تصرف همجي وغير مسؤول.

وطالب السامعي نقابة الأطباء باتخاذ موقف من هذا الاعتداء، مضيفًا “الرابطة تحولت إلى عصابة تارة تغلق مؤسسة، وتارة أخرى تعتدي على موظف”.

وفي وقت سابق وجه مستشفى الثورة بتعز نداء لإنقاذ الخدمات الصحية التي توقفت نتيجة إغلاق المستشفى من قبل رابطة الجرحى، محملًا الأخيرة المسؤولية الكاملة عواقب استمرار الإغلاق.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة