fbpx

تقرير: فوضى الانتهاكات تحاصر تعز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – سالم الصبري

أعلن مركز حقوقي جملة انتهاكات حقوق الإنسان والتي شهدتها محافظة تعز خلال الشهر الماضي.

وقال مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان (HRITC) عن توثيقه 74 حالة انتهاك طالت مدنيين في محافظة تعز خلال شهر اغسطس الماضي.

وأوضح المركز في تقريره الشهري المعنون ب “تعز.. مدينة تحاصرها الفوضى” أن فريقه الميداني وثق مقتل 24 مدنيا بينهم طفلين وامرأتين، تسببت جماعة الحوثي بمقتل 5 مدنيين منهم بينهم طفلين وامرأة، حيث قتل 4 مدنيين بينهم طفلين وامرأة برصاص قناص تابع لجماعة الحوثي، كما أعدمت الجماعة مدنيا اخر.

وقتل 4 مدنيين برصاص مباشر لمسلحين خارج إطار الدولة، كما قتل 8 مدنيين بينهم امرأة برصاص مباشر لأفراد يتبعون الجيش الحكومي، وقتل مدنيين اثنين بسلاح متوسط “معدل” تابع للجيش الحكومي، وقتل مدني واحد جراء التعذيب في سجن سري تابع لأفراد في الجيش الحكومي.

كما قتل 3 مدنيين برصاص مباشر للقوات المشتركة التابعة لطارق صالح غير المعترف بالحكومة اليمنية، كما قتل مدني واحد برصاص مسلحين مجهولين.

وتمكن فريق المركز الميداني من رصد إصابة 18 مدنيا بينهم طفل وامرأة، تسببت جماعة الحوثي بإصابة اثنان منهم، حيث أصيب مدنيين اثنين بالقذائف المدفعية المختلفة.

وأصيب 8 مدنيين بينهم امرأة برصاص مباشر لمسلحين خارج إطار الدولة، فيما أصيب مدنيين اثنين برصاص مباشر من قبل افراد في الجيش الحكومي، وأصيب 4 آخرين بسلاح متوسط (معدل) تابع للجيش الحكومي، وأصيب مدنيين اثنين بينهم طفل برصاص القوات المشتركة التابعة لطارق صالح.

ووثق الفريق الميداني 6 حالات اختطاف واخفاء قسري ارتكبت جماعة الحوثي حالة واحدة منها، وارتكب مسلحون خارج إطار الدولة حالتين منها، وحالتين ارتكبها أفراد في الجيش الحكومي.

إقرأ أيضاً  عملية عسكرية للقوات الحكومية بشبوة

كما وثق الفريق الميداني 4 حالات اعتداء طالت مدنيين بينهم امرأتين ارتكب أفراد في الجيش الحكومي ثلاث حالات منها وارتكب أحدها مسلحون خارج إطار الدولة.

ووثق المركز أيضا حالتي انتهاك لحرية الرأي والتعبير ارتكبها افراد في الجيش الحكومي.

وتم تسجيل 20 حالة انتهاك لممتلكات عامة وخاصة، حالة واحدة لحديقة عامة جراء انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون، فيما تم تسجيل 19 حالة لممتلكات خاصة.

حيث تضرر منزل بشكل كلي و4 منازل بشكل جزئي و3 مركبات نتيجة القصف من قبل جماعة الحوثي، كما تضرر منزل ومركبة بشكل جزئي برصاص مسلحين خارج إطار الدولة.

وتضررت مركبة جزئيا برصاص افراد في الجيش الحكومي، فيما تضررت حافلة ركاب كليا بسلاح متوسط “معدل” تابع للجيش الحكومي، وتم نهب مركبة واقتحام ونهب ممتلكات منزل، واقتحام 3 منازل من قبل افراد في الجيش الحكومي.

ونهبت جماعة الحوثي 41 مليون ريال كانت بحوزة مواطنين قادمين من العاصمة المؤقتة عدن إلى محافظة تعز، كما تم نهب مركبة من قبل مسلحين مجهولين.

وتطرق التقرير للإنفلات الأمني والأحداث المختلفة التي مست حياة المدنيين، وتعددت حالات انتهاك حقوق الإنسان ابتداء من التهديدات باستخدام السلاح، إلى جرائم القتل خارج نطاق القضاء، خاصة مع انتساب الكثير من الذين ارتكبوا تلك الجرائم ومارسوا الانتهاكات المختلفة بشكل أو بآخر لجهات أمنية أو معسكرات للجيش، الأمر الذي يفاقم من وضع المأساة.

وشكلت قضايا الاعتداء من أجل الحصول على مساحات أراضي أو مبان سكنية جوهر الكثير من حوادث الاشتباكات المسلحة الدامية حتى غدت ظاهرة واضحة للعيان.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة