fbpx

بالصور.. إضراب واحتجاجات بتعز ضد تردي المعيشة

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest

تعز – محمد عبدالله

شهدت مدينة تعز (جنوبي غرب اليمن) اليوم السبت، تظاهرات شعبية غاضبة تنديدًا بغلاء المعيشة وتدهور الوضع الاقتصادي.

وجابت التظاهرة التي دعا لها ما يسمى بـ”الهبة الشبابية”، شوارع مدينة تعز، رافعين شعارات تندد بزيادة الأسعار وتدهور العملة المحلية أمام العملات الأجنبية.

وأغلق المحتجون شارع 26 سبتمبر، وأحرقوا فيه الإطارات ومنعوا مرور المركبات.

وقال بيان صادر عن التظاهرة، اطلع عليه “المشاهد“، إن التدهور الجنوني والمتسارع للعملة يعمق المعاناة والجوع والفقرة، خصوصًا وأن مدينة تعز تعيش تحت حصار الحوثي أوضاعا إنسانية متردية.

وأدان البيان ما وصفه بالتجاهل الحكومي لمآسي المدينة، متهمًا الحكومة باحتجاز رواتب واعتمادات ومخصصات المحافظة.

وطالب المحتجون الحكومة بوضع حد للتدهور الاقتصادي وتوفير الخدمات الأساسية وصرف رواتب الموظفين المدنيين والعسكرين، ومحاسبة المسؤولين “الفاسدين” وفق وصفه.

كما طالب بإجراءات عملية محددة مقرونة بمدة زمنية معلنة لرفع الحظر عن تصدير النفط، وتشغيل الموانئ، ووقف نهب عائدات المشتقات النفطية واتخاذ كافة التدابير والحلول والخطوات التي من شانها وقف انهيار الريال وتدهور الاقتصاد.

إقرأ أيضاً  عدن أجين تدشن معرض صَوّارة الفوتوغرافي

في السياق، بدأ تجار مدنية تعز إضرابًا جزئيًا احتجاجًا على تدهور العملة.

وقال التاجر أحمد سيف لـ”المشاهد“، إن الإضراب مرحلة أولى تليه خطوة تصعيدية احتجاجًا على انهيار العملة وزيادة الأسعار بشكل جنوني.

وشمل المراكز والمحال التجارية في التحرير الأسفل والتحرير الأعلى والجملة وشارع 26 سبتمبر.

وبدأ الإضراب من الساعة 8 صباحًا ويستمر حتى 12 ظهرًا.

وارتفعت مؤخرًا أسعار المواد الغذائية بشكل جنوني جراء التدهور غير المسبوق والتاريخي في سعر الريال اليمني، حيث تجاوز سعر الدولار الأمريكي الواحد ألف ريال يمني.

ومنذ أيام تشهد محافظتا عدن وحضرموت احتجاجات شعبية مطالبة بتحسين الخدمات.

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest