fbpx

إجراءات للحد من الإزدحام بجوازات وادي حضرموت

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

حضرموت – خالد بلحاج

أصدر فرع مصلحة الهجرة والجوازات والجنسية بوادي حضرموت، 63 ألف جواز سفر، خلال الفترة من يناير/كانون ثاني وأغسطس/آب 2021.

وقال مدير فرع المصلحة، العقيد مساعد عبدالله بن طالب ل “المشاهد“: إن هناك العديد من الإجراءات التنظيمية والإدارية التي اتخذتها المصلحة ساهمت في التخفيف من ازدحام المواطنين على الفرع، ورفع وتيرة الإنجاز.

وأضاف أن الازدحام كان السمة الأساسية التي يعاني منها الفرع، خاصة من المواطنين القادمين من مناطق بعيدة، والذين يضطرون للمبيت بجانب بوابة الفرع لانتظار دورهم، لكن تم تجاوز مشكلة الازدحام بفضل الإجراءات المتخذة التي حققت سرعة الإنجاز.

العقيد بن طالب كشف عن تلك الإجراءات التي تمثلت في تأسيس قسم مستقل خاص لتصوير النساء، وزيادة عدد كاميرات التصوير مع أجهزة الكمبيوتر إلى 11 كاميرا وجهاز، مع زيادة الطاقم العامل على تلك الأجهزة من الذكور والإناث.

كما تم عمل حاجز للمكاتب لتنظيم حركة المواطنين وتحقيق سرعة في الإنجاز، وإعطاء كل مواطن كرت موعد الحضور لاستلام جوازات السفر بعد المصادقة عليها من المركز الرئيسي للمصلحة، تجنبا للإزدحام، وإنجاز المعاملات في زمن قياسي قصير.

إقرأ أيضاً  قبائل شبوة تصعد احتجاجها وتنقل إعتصامها إلى عنق

وبحسب مدير فرع مصلحة الجوازات بوادي حضرموت، فإن من بين الإجراءات الجديدة توفير خدمة الحجز التلفوني، عبر أرقام هواتف محددة، بواسطة موظفي خدمة الطوارئ بالمصلحة.

لافتا إلى أنه تم إنشاء نظام آلي للأجانب المقيمين والوافدين إلى وادي حضرموت، والطلاب الدراسين في أربطة العلم الديني بالوادي، حيث يتم تجميع الجوازات من قبل الأربطة، لتجديد فترة الإقامة، وبعد استكمال الاجراءات من قبلنا تسلم لهم بدون أي عناء أو مشقة.

وأشار بن طالب إلى أن عمل فرع المصلحة غير مقتصر على مواطني وادي حضرموت، بل لكافة مواطني الجمهورية، كون الفرع مرتبط بالشبكة الرئيسية مع كافة المحافظات.

مؤكدا استعدادهم تقبل أية ملاحظات أو شكاوي من المواطنين، نتيجة أية معاملة قد تكون سيئة، مع التأكيد أن رسوم الجوازات محددة ومعروفة لدى الجميع، دون دفع اي مقابل لأي معاملة كانت لمنتسبي فرع الهيئة.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة