fbpx

الحكومة تناقش الهجرة غير الشرعية مع الجانب البولندي

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

فاروق محمد:

ناقش وزير الخارجية في الحكومة اليوم أحمد عوض بن مبارك مع السفير البولندي لدى اليمن موضوع الهجرة غير الشرعية عبر بولندا.

ونقلت وكالة سبأ الناطقة باسم الحكومة في خبر لها أن بن مبارك أكد تعاون الحكومة اليمنية في هذا الجانب.

معتبرًا أن ذلك يشكل مخاطر على حياة اللاجئين.. لافتاً إلى أن حل الصراعات وإنهاء الحروب هو السبيل الأمثل للتخفيف من هذه الظاهرة.

ويأتي متاقشة موضوع الهجرة الشرعية من قبل الحكومة البولندية مع الحكومة اليمنية في ظل أخبار تتحدث عن قيام شباب يمنيين بالوصول إلى أوروبا عبر الحدود البولندية حيث تحدثت وسائل إعلام عربية في تقارير لها عن قيام المئات من المهاجرين من سوريا والعراق واليمن وأففانستان بمحاولة الوصول إلى أوروبا عبر الحدود البولندية.

وحسب وكالة سبأ فقد عبر وزير الخارجية البولندي، عن دعم بلاده لليمن سياسيًا وإنسانيًا وتنمويًا ووقوفها إلى جانب وحدة وأمن واستقرار اليمن.

إقرأ أيضاً  تواصل الاحتجاجات في جامعة عدن

وتعيش اليمن منذ أكثر من خمس سنوات حرب سقط فيها الآلاف من الضحايا واضطر المئات ممن ساءت أوضاعهم أو الذين يضطرون مغادرة اليمن خوفًا من ملاحقة أطراف الصراع لهم إلى تقديم اللجوء.

وحسب الكثير من اليمنيين الذين غادروا إلى مصر وماليزيا وأثيوبيا وتركيا والصومال والسودان فإن مفوضية اللجوء في هذه البلدان تمنحهم بطاقات التمس لجوء لكن بدون أن تفعل ملفاتهم مثل ماتفعل مع السوريين الذين يمنحون اللجوء إلى أوروبا عبر المفوضية.

وأضاف من التقاهم “المشاهد” أن كل من قدموا لجوءًا مازالت ملفاتهم مجمدة منذ أكثر من أربع سنوات مما اضطر الكثير منهم إلى محاولة الوصول إلى أوروبا هربًا من الحرب وسوء الحياة في ظل استمرار الصراع في اليمن.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة