fbpx

نصف المعلمين في اليمن يعملون في الشوارع لإطعام أسرهم

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – مجاهد حمود :

قالت منظمة “إنقاذ الطفولة”، الأربعاء، إن انقطاع المرتبات دفع بنصف معلمي اليمن للعمل بالشوارع لإطعام أنفسهم وأسرهم.

وأوضحت المنظمة – في بيان لها اطلع عليه “المشاهد” بأن حوالي 190 ألفًا من المعلمين وموظفي قطاع التعليم اتجهوا للبحث عن مصادر دخل ثانية لإطعام أسرهم بما في ذلك العمل في الشوارع، حيث لم يتلقوا رواتب منتظمة منذ عام 2016م .

وأكدت بأن أكثر من 2.2 مليون طفل الآن خارج المدرسة في اليمن بعد سبع سنوات من الصراع، ويحتاج حوالي 8 ملايين طفل إلى دعم تعليمي فقط لمواصلة التعليم الأساسي مشيرة إلى نزوح حوالي 1.7 مليون طفل في البلاد، وانقطعوا عن الخدمات الأساسية.

إقرأ أيضاً  استمرار التحذيرات من تدني درجات الحرارة

وأشارت المنظمة في بيانها إلى المشاكل الأخرى التي تواجه قطاع التعليم مثل قلة الأجور المنتظمة، والهجمات على المدارس والتعليم، والفيضانات، واستمرار الظروف الاقتصادية المتدهورة.

ودعت المنظمة أطراف النزاع إلى الالتزام بالقانون الدولي وحماية المدارس والأعيان المدنية الأخرى من النزاع والمجتمع الدولي دعم وقف الأعمال العدائية بما يسمح للأطفال بالعودة إلى التعليم وتمويل التعليم بشكل كامل.

يذكر أن منظمة إنقاذ الطفولة منظمة غير حكومية مقرها في إنجلترا وتعنى بالدفاع عن حقوق الأطفال ومصالحهم في أنحاء العالم مع 25000 موظف متخصص في 122 دولة وتعمل في اليمن منذ العام 1963.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة