fbpx

مركزي عدن” يعلن عن مزاد لبيع العملات الأجنبية

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

عدن – محمد عبدالله:

أعلن البنك المركزي اليمني في عدن، الأحد، عن مزاد ثانٍ لبيع العملات الأجنبية في ظل استمرار تراجع العملة المحلية أمام العملات الأجنبية.

وقال البنك في بيان صحفي وصل “المشاهد” نسخة منه، إنه يعتزم يوم الثلاثاء المقبل “فتح مزاد علني لبيع مبلغ خمسة عشر مليون دولار أمريكي”.

وأضاف أن المزاد يبدأ في الساعة العشرة صباحًا ويغلق الساعة الثانية عشر ظهرًا في نفس اليوم على أن يكون مبلغ العطاء بمضاعفات الألف دولار.

وخصص البنك منصة “رفينيتيف” العالمية لتولى عملية المزاد وتنظيم عمليات البيع والشراء للنقد الأجنبي، وذلك للبنوك المشتركة في المنصة.

كما اشترط أن “لا تتجاوز العطاءات المقدمة من كل مشترك عن ثلاثة عطاءات، وألا يتجاوز إجمالي العطاءات المقدمة نسبة 20 بالمئة من إجمالي قيمة المزاد، وعدم حق المشارك إلغاء أو تغيير العطاءات بعد تقديمها” وفق البيان.

والثلاثاء الماضي فتح البنك المركزي، أول مزاد إلكتروني لبيع 15 ألف دولار أمريكي، وأعلن في اليوم التالي نتائج العطاءات المقبولة والبالغة “ثمانية عطاءات بإجمالي 8 مليون و775 ألف دولار أمريكي، وبلغ سعر الدولار الواحد في المزاد 1411 ريالًا يمنيًا”.

إقرأ أيضاً  تحذيرات من انهيار الخدمات الصحية بالمحافظات الجنوبية

وخلال الأسابيع الماضية، قرر البنك المركزي، إيقاف تراخيص نحو 90 شركة صرافة في محافظات عدن وتعز ومأرب وحضرموت؛ ضمن مساعيه لإنهاء عمليات المضاربة بأسعار صرف العملة الأجنبية.

ورغم تلك المساعي إلا أن الريال اليمني واصل تراجعه أمام العملات الأجنبية.

وقال متعاملون لـ”المشاهد”، إن الدولار الواحد تجاوز سعره 1500 ريالًا يمنيًا في حين بلغ سعر صرف الريال السعودي 400 ريالا خلال التعاملات الصباحية اليوم الأحد في العاصمة المؤقتة عدن.

وأضافوا أنه خلال المزاد الأول بيع الدولار الواحد بـ 1461 ريالًا يمنيًا، فيما الريال السعودي تم بيعه بـ 383 ريالًا.

وكانت الحكومة قد أقرت خلال أكتوبر الماضي عدد من الإجراءات للحد من التدهور العملة إلا أنها لم تجدي نفعا.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة