fbpx

“MTN” تعلن الخروج من اليمن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – محمد عبدالله

أعلنت مجموعة (إم.تي.إن) المحدودة بجنوب أفريقيا، الخميس، خروجها من اليمن تنفيذا لاستراتيجية أعلنتها العام الماضي لمغادرة الشرق الأوسط والتركيز على عملياتها الأساسية في القارة الأفريقية.

وقالت المجموعة في بيان اطلع عليه “المشاهد“: “اعتبارًا من 17 نوفمبر/تشرين ثاني الجاري، حوّلت المجموعة حصتها الأكبر في “إم تي إن” اليمن إلى وحدة تابعة لشركة الزبير المحدودة”.

وأضافت أنه ليس من المتوقع حدوث تأثير مادي إضافي على الأرباح بسبب الخروج، حيث أن الشركة تخلصت بالكامل من الأصول اليمنية بحلول 30 يوليو/تموز.

وجاء التركيز على أفريقيا كذلك بسبب المنافسة الشديدة من شركة “فوداكوم” وهي الوحدة الأفريقية لشركة فودافون البريطانية العملاقة التي تبرم شراكات للتوسع في القارة السمراء، وتدخل في مجال الخدمات المالية، وفق البيان.

ونقل البيان عن الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة “إم تي إن” رالف موبيتا، قوله: “كان قرار الخروج من اليمن مدفوعًا بالحاجة إلى تبسيط المحفظة وتركيز مواردنا المحدودة على تنفيذ استراتيجية لعموم إفريقيا”.

إقرأ أيضاً  خبير اقتصادي يقدم ل"المشاهد" مقترحات لتحسين الوضع المعيشي

وكان يعمل لدى شركة “إم تي إن” في اليمن نحو 719 موظفًا، في حين بلغ عدد مشتركيها 4.7 مليون مشترك.

وكانت الشركة قد خرجت من أعمالها في سوريا خلال أغسطس/آب الماضي، قائلة إن العمل في البلاد “لا يطاق”.

وتأثر قطاع الاتصالات في اليمن بالحرب الدائرة في البلاد منذ نحو سبع سنوات، وبات محورًا للصراع بين الجماعات المتنازعة.

والعام الماضي، قررت الشركة اليمنية للهاتف النقال “سبأ فون”، نقل إدارتها الرئيسية من مدينة صنعاء، الخاضعة لسيطرة الحوثيين، إلى مدينة عدن (جنوبًا)، الواقعة تحت سلطات الحكومة اليمنية.

وفي منتصف 2018، أعلنت شركة “واي” للهاتف النقال، عن توقف خدماتها التشغيلية بشكل نهائي في اليمن.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة