fbpx

أبين: مستشفى حيوي على وشك الإغلاق

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

أبين : صلاح بن غالب

كشف مكتب الصحة العامة والسكان بمديرية أحور شرق محافظة أبين (جنوب اليمن) أن الخدمات الصحية في المستشفى المركزي ستتوقف بدءًا من الأول من ديسمبر /كانون أول القادم.

وأوضح مدير المكتب الدكتور أحمد عبدالله المدحدح لـ”المشاهد” أن المستشفى المركزي بمديرية أحور سيتوقف عن تقديم خدماته الصحية خلال الأسبوع القادم نظراً لافتقار المستشفى لأبسط المقومات الطبية.

وأضاف أن المستشفى الواقع على الخط الدولي الرابط بين عدن – شبوة – مأرب وصولاً إلى حضرموت يستقبل الحوادث المرورية بشكل يومي على امتداد هذه الطريق والطرق الفرعية في ظل وضع صحي متدهور للغاية.

وأشار المدحدح منذ العامين الماضيين ونحن نطالب الوزارة والمنظمات الداعمة بضرورة تقديم الدعم اللازم للمستشفى لكن دون أي استجابة.

وأكد أن المستشفى يفتقر لكادر من الأطباء الأخصائيين فكل المناوبين والممرضين متقاعدون أو متطوعون ولا يتقاضون أي مقابل مادي من أي جهة، في ظل تركز دعم المنظمات للقطاع الصحي بالمحافظة في مديريتي زنجبار وخنفر فقط.

إقرأ أيضاً  انسحاب ناشئي اليمن من بطولة غرب آسيا

وكشف المدحدح أن هناك أكثر من 175 أسرة نازحة يتلقون الرعاية الصحية من قبل المستشفى المركزي.

وأفاد المدحدح بأنه لا توجد موازنة تشغيلية للمستشفى لتوفير الأدوية والمستلزمات الطبية أو نفقات أخرى لتوفير الوقود لتوليد الكهرباء داخل المستشفى.

لافتاً إلى أن منظمة الصحة العالمية توقفت عن تقديم الوقود للمستشفى منذ فترة ونحن مجبرون على توفيره على نفقاتنا الخاصة حتى لا يتوقف العمل بالمستشفى.

وأطلق الدكتور أحمد المدحدح نداء استغاثة عبر “المشاهد” إلى وزارة الصحة بالحكومة اليمنية والمنظمات الداعمة للقطاع الصحي بضرورة الاستجابة العاجلة والتدخل لوضع الحلول المناسبة قبل اضطرارنا إلى إغلاق المستشفى الوحيد الذي يقدم خدماته طوال الساعة لآلاف المسافرين وأبناء المديرية.

وتعتبر مديرية أحور من أكبر مديريات محافظة أبين، ويسكنها أكثر من 25246 نسمة، وتبلغ مساحتها نحو 4384 ألف كم مربع.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة