fbpx

انفجار لغم بأسرة نازحة غرب تعز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز : صلاح بن غالب

قتل شخصين اليوم الاثنين واصيب آخرين من أسرة نازحة غرب محافظة تعز (جنوب غرب اليمن)
وأوضح الناشط المجتمعي أحمد عبدالغني الشميري لـ “المشاهد” أن لغم أرضي زرعته جماعة الحوثي في طريق قرية الطفيلي بمديرية مقبنة غرب محافظة تعز انفجر في أسرة هاربة من المواجهات العسكرية المشتعلة بين طرفي الحرب بالمديرية

وأضاف أن الانفجار أسفر عن مقتل كلاً من أحمد زيد القمري وعبدالرحيم محمد النهاري وكلاهما في العقد الخامس من العمر ، بينما أصيب باقي الأسرة بجروح معظهم نساء وأطفال
ولم يتمكن أحد من إسعاف المصابين خوفاً من الالغام واشتداد المواجهات بين الطرفين

وأشار الشميري أن مسلحي الحوثي عمدوا إلى زراعة الالغام بشكل كثيف لمنع تقدم القوات المشتركة في اطراف مديرية مقبنة مع مديرية حيس .

وقال الشميري أن مديرية مقبنة تشهد موجة نزوح جديدة حيث نزحت عشرات الأسر من عزلتي البراشا واخدوع أسفل ومن مناطق سقم وبرح الخبازة (وسط مديرية مقبنة) نحو مديرية حيس جنوب محافظة الحديدة (غرب اليمن)

إقرأ أيضاً  طليعة تعز يدشن موقعه الإلكتروني

وأضاف أن الأسر النازحة ومعظمهم نساء وأطفال اتخذوا من الكهوف في الجبال والاشجار أماكن إيواء وسط غياب تام للجهات المسؤولة والمنظمات المانحة في ظل عدم توفر الغذاء المأوى وموجة البرد القارس .

مؤكدا استمرار موجة النزوح من قرى جبل البراشا ، البومية ، البراح ، الخيفة، مغرم الرأس ، الحكيمة، الحناية ، الطفيلي ، كون تلك المناطق أضحت مناطق تماس عسكري وخط نار بين طرفي الحرب .
وأفاد بأن النازحين الذين وصلوا إلى مديرية حيس لايزالون بدون مآوئ نتيجة ارتفاع إيجارات المنازل إلى أكثر من 200%
وان قرابة 90% من الأسر النازحة أسرة فلاحية ولايملكون رواتب من أي جهة.

وأطلق الناشط الشميري ندءا عبر “المشاهد” إلى الجهات الحكومية والمنظمات المانحة بسرعة التدخل في بناء مخيمات إيواء ورفد النازحين بالغذاء والادوية والحماية اللازمة .

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة