fbpx

لإنقاذ 11 مليون طفل يمني.. “اليونيسف” تطلب التمويل

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – مجاهد حمود

أعلنت منظمة اليونسيف للطفولة التابعة للامم المتحدة، عن احتياجها إلى 484.4 مليون دولار أمريكي لتمويل خطتها الإنسانية لإنقاذ حياة 11.3 مليون طفل خلال العام المقبل باليمن.

وقالت المنظمة في تقرير اطلع عليه “المشاهد” إتها تطلب 484.4 مليون دولار أمريكي للاستجابة للأزمة الإنسانية في اليمن لعام 2022؛ من أجل استمرار الخدمات الأساسية للأطفال، بما في ذلك حمايتهم من كورونا وتقليل الوفيات.

مشيرة إلى أن سوء التغذية الحاد وصل الآن إلى مستويات خطيرة؛ يترتب على ذلك عواقب تدوم مدى الحياة.  

وأكدت اليونسيف تسجيل أكثر من 8526 انتهاكًا جسيمًا ضد الأطفال بين عامي 2019 و 2020، منها منع وصول المساعدات الإنسانية وقتل وتشويه وتجنيد الأطفال، بينما تعرض أكثر من 3500 طفل لانتهاك جسيم واحد أو أكثر.

إقرأ أيضاً  بدعوة قطرية.. ناشئو اليمن يحضرون نهائي كأس العرب

وأضافت أن هناك نحو 400 ألف طفل يمني يعانون من سوء التغذية الحاد والوخيم، و1.7 مليون طفل مشرد داخليًا، وأكثر من 2 مليون طفل خارج المدرسة.

إضافة إلى 8.5 مليون طفل لا يحصلون على المياه الصالحة للشرب أو الصرف الصحي أو النظافة، في البلد الذي تعصف به الحرب منذ أكثر من سبع سنوات.

وأوضحت أن النزاع المسلح الذي طال أمده في اليمن خلّف واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم، حيث يحتاج 20.7 مليون شخص أي ما يعادل  70 % من إجمالي السكان إلى المساعدة الإنسانية العاجلة.

وتشهد اليمن أزمة اقتصادية حادة جراء انهيار العملة الوطنية وارتفاع نسبة الحاجة للغذاء إلى 90 %، حسب تقديرات أممية بسبب الحرب المستمرة منذ سبعة أعوام.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة