fbpx

السفير الفرنسي: لن يحكم اليمن طرف واحد

متابعة – فاطمة العنسي

دعا السفير الفرنسي لدى اليمن، جان ماري صفا، جماعة الحوثي، إلى استقبال ولقاء المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ في صنعاء، والانفتاح نحو العالم، دون شروط أو قيود.

واعتبر السفير الفرنسي ماري صفا، خلال حوار صحفي، رفض الحوثيين استقبال المبعوث الأممي في صنعاء “أمر غير مقبول”، ويظهر رفضهم للحوار والسلام، وذلك يؤدي إلى عزلهم داخل اليمن وعن المشهد الدّولي.

وشدد السفير الفرنسي، على ضرورة أن يبدأ الحوثيون بالانفتاح على العالم، وعلى الآخرين، مشيرا إلى أن النقطة التي يصعب التعامل معها في الفكر الإيديولوجي الحوثي، هي “عدم قبول الآخر”، وهو “ما يقف في وجه المصالحة الوطنية والحوار الصريح من أجل السلام”.

وأكد ماري صفا، أن زعيم الحوثيين عبدالملك الحوثي، هو وحده من يمكنه دفع الجماعة المتحالفة مع إيران نحو السلام، والتخلي عن الخيار العسكري الذي يقود اليمن إلى طريق مسدود.

إقرأ أيضاً  انهيار الريال اليمني.. يتواصل

ولفت إلى أن السؤال المطروح اليوم هو “إلى متى يستمر الحوثيون في محاربة جميع اليمنيين؟، وأضاف: لا يمكنهم أن يقولوا إنهم يدافعون عن اليمن واليمنيين وهم يقتلون اليمنيين يوميا!”.

ودعا جماعة الحوثي، والأطراف المتحاربة في البلاد إلى الاستماع لرسالة اليمنيين “البسيطة جدا” التي يريدون فيها السلام ودولة للجميع، وليس دولة قمعية أو طائفية، بل دولة في خدمة الشعب.

وتابع: “إذا أردنا أن نساعد الشعب اليمني بأكمله، لا بدّ من الاستماع إلى هذه الرسالة، لا يمكن لطرف واحد أن يحكم اليمن”.

مقالات مشابهة