fbpx

مفوضية حقوق الإنسان واليونسكو يستنكران احتجاز موظفيهما في صنعاء

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

واشنطن – فاطمة العنسي:

عبرت المفوضية السامية لحقوق الإنسان واليونسكو، اليوم الأربعاء، عن بالغ قلقهما إزاء مواصلة احتجاز موظفيهما من قبل الحوثيين في صنعاء.
وقال بيان مقتضب نشر على مكتب الأمم المتحدة في “تويتر”، رصده “المشاهد”: “نشعر بقلق عميق بشأن وضع اثنين من موظفينا تم احتجازهما في صنعاء”.
وأكد البيان المشترك، أن المنظمتين لم تتلقيا أية معلومات حول التهم الموجهة لهما أو المبرر القانوني لاحتجازهما، أو أية معلومات عن وضعهما الحالي.
ودعا إلى الإفراج الفوري عنهما.
وطالبت الأمم المتحدة الحوثيين بـ”الإفراج فورًا” عن موظّفَين أمميَّين يمنيَّين يحتجزونهما منذ مطلع نوفمبر الماضي، في صنعاء، “من دون أي مسوّغ”، في “انتهاك” لحصانتيهما الدوليتين، وفق ما أعلن المتحدث باسم المنظمة ستيفان دوجاريك.
وقال دوجاريك، في مؤتمر صحافي، إن “الأمين العام (للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش) يبدي قلقه البالغ إزاء توقيف (هذين) الموظفين التابعين للأمم المتحدة واحتجازهما”.
ومنذ توقيف هذين الموظفين في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر والسابع منه، يتعذّر على عائلتيهما وأجهزتهما التواصل معهما، وفق دوجاريك الذي أشار إلى أن أحدهما يعمل لصالح منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة، والآخر لصالح مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة