fbpx

استهداف “العمالقة”.. تصاعد هجمات الحوثيين بشبوة

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

شبوة – سعيد نادر

تعرض معسكر للقوات الحكومية اليمنية، غرب محافظة شبوة (جنوب اليمن)، لقصف صاروخي حوثي، في الساعات الاولى من فجر اليوم الجمعة.

وقالت مصادر محلية في شبوة ل-“المشاهد” إن الحوثيين قصفوا معكسرا للقوات الحكومية بمديرية مرخة بصاروخ بالستي.

المصادر أشارت إلى أن الصاروخ سقط وسط المعكسر المستهدف، غير أنها لم تذكر حجم الخسائر البشرية أو المادية.

وأكدت المصادر أن القصف الصاروخي الحوثي كان مصدره عقبة القنذع، التي يسيطر عليها الحوثيون في الأطراف الغربية من مديرية بيحان.

والقصف هو الثاني للحوثيين على مواقع عسكرية للقوات الحكومية في محافظة شبوة، خلال أقل من 24 ساعة.

وكان الحوثيون قد قصفوا، ظهر الخميس، معسكرا لقوات العمالقة، في منطقة خمومة، بمديرية مرخة السفلى في شبوة، بصاروخٍ بالستي.

وتسبب القصف بسقوط نحو 11 قتيلا، وقرابة 15 مصابا في صفوف الجنود ومنتسبي قوات العمالقة.

وجاء هذا القصف عقب تسلم ألوية العمالقة معسكر خمومة من القوات الحكومية التي كانت تتواجد فيه.

والثلاثاء، قصف الحوثيون أيضا مطار عتق الدولي بصاروخ بالستي، لم يتسبب بوقوع ضحايا، ونتج عنه خسائر مادية في مبنى الأرصاد الجوي داخل المطار.

ومنذ وصول قوات ألوية العمالقة إلى محافظة شبوة قبل نحو أربعة أيام، بدأ استهداف الحوثيين لمواقع عسكرية ومدنية في شبوة بالصواريخ البالستية.

إقرأ أيضاً  عرض جديد للحوثيين لتبادل الأسرى قبل عيد الفطر

ووفق مصادر عسكرية، فإن قوات العمالقة تتهيأ لبدء عملية عسكرية واسعة تشمل ثلاث محافظات تتواجد فيها جماعة الحوثي، وهي شبوة، مأرب، والبيضاء.

وتهدف العملية العسكرية إلى استعادة السيطرة على ثلاث مديريات غرب شبوة، والمديريات الجنوبية في مأرب، بالإضافة إلى كامل مديريات محافظة البيضاء.

ميدانيا، بدأت قوات العمالقة بالدخول على خط المواجهات مع الحوثيين، ووصلت إلى مناطق سبق للجماعة أن سيطرة عليها في الأطراف الشرقية لمديرية بيحان.

في ظل انباءٍ عن انسحاب قوات الحوثيين من شرق بيحان، والتي بدأت تقترب قوات العمالقة من مشارفها، بالإضافة إلى معلوماتٍ حول وصول تعزيزات للحوثيين من مناكق سيطرتهم في مأرب إلى غرب بيحان.

يشار إلى أن قوات ألوية العمالقة انتقلت من الساحل الغربي لليمن، إلى “الساحل الشرقي” بحسب وصفها؛ لمواجهة تمدد الحوثيين وتوسعهم في شبوة ومأرب.

وقال بيان لقوات العمالقة إنها أعادت تموضعها في مديريات جنوب الحديدة وتعز قبل نحو شهر، بحسب توجيهات الحكومة اليمنية والتحالف العربي؛ وفق تغيرات على مستوى طبيعة المعارك الميدانية مع الحوثيين.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة