fbpx

الأزمة اليمنية.. على طاولة غروندبرغ ومسئولين إيرانيين

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

طهران – فاطمة العنسي

بحث المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن السويدي، هانس غروندبرغ، مع مسؤولين الإيرانيين ملف الأزمة اليمنية الراهنة وسبل دعم جهود الأمم المتحدة للسلام، لاسيما عقب التصعيد العسكري الاخير في محافظتي مأرب وشبوة.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية فارس، أن كبير مستشاري وزير الخارجية الإيراني علي أصغر خاجي، أجرى اتصالاتٍ ومباحثاتٍ مع المبعوث الأممي الخاص لدى اليمن غروندبرغ.

وأكد المسؤول الإيراني خاجي، إن “رفع الحصار الجائر على اليمن، يعتبر مقدمة لإيجاد حلٍ سياسي للأزمة اليمنية”.

وشدّد على أن إعادة بناء الثقة يجب أن ترافقه إجراءات عملية، خاصةً في مجال الشؤون الإنسانية.

من جهته، قال المبعوث الأممي غروندبرغ إنه يجري في الوقت الحاضر تقييم وجهات النظر المختلفة، معبرًا عن اعتزامه مراعاة اهتمامات الجماعات اليمنية المختلفة في خططه المستقبلية، وتقديم الأولويات قصيرة المدى في إطار الأهداف طويلة المدى.

إقرأ أيضاً  بن مبارك: أصدرنا تصاريح دخول لـ 7 سفن مشتقات نفطية

وفي سياق متصل، أكد المبعوث الأممي غروندبرغ، أن جهوده في وقف إطلاق النار على مستوى اليمن، قوبلت بنفس العوائق التي واجهت الجهود السابقة، بما فيها الخلاف حول تسلسل الإجراءات.

وقال غروندبرغ لمجلس الأمن، الأسبوع الماضي، إن استمرار فرض إغلاق الطرق، ونقاط التفتيش في جميع أنحاء البلاد، واستمرار وجود العوائق التي تعترض الاستيراد والتوزيع المحلي للسلع الضرورية للمدنيين، بما في ذلك الوقود، يضر السكان بطرق لا يمكن تبريرها.

وتعهد المبعوث الأممي في إحاطته لمجلس الأمن الدولي بشأن اليمن، أنه سيستمر في بحث الخيارات لتسريع خفض التصعيد، “عندما تكون الأطراف جاهزة”.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة