fbpx

الجفاف يهدد حياة الآلاف في لحج

البحث عن المياه يُصعّب حياة آلاف السكان في لحج

لحج – صلاح بن غالب

تسببت موجة جفاف آبار المياه في قرى مديرية المسيمير، شمال محافظة لحج (جنوب اليمن)، بزيادة معاناة الأهالي في المناطق الغربية للمديرية.

وأوضح عضو المجلس المحلي بمديرية المسيمير حبيب فضل أحمد لـ “المشاهد” أن موجة الجفاف وغور مياه الشرب اشتدت في مناطق “نَعمان، الدريجة، وحبيل حنش”؛ الأمر الذي ضاعف من معاناة السكان في السفر إلى مناطق بعيدة للبحث عن المياه.

وأضاف أن الأهالي اضطروا لبيع ما يملكون من الماشية والحيوانات بأثمانٍ زهيدة نظرًا لهلاك الغطاء النباتي والمزروعات بعد أن كانت تربية الثروة الحيوانية والنحل والزراعة مصدر دخلهم ومنها يأكلون، حد قوله.

لافتًا إلى أن السلطات المحلية بالمديرية والمحافظة لم تلتفت إلى نداءات أبناء المناطق المنكوبة جرّاء هذه الكارثة الطبيعية التي تهدد حياة أكثر من 10 آلاف نسمة تقريبًا، بعد أن بات الحصول على شربة ماءٍ صعبة المنال، حد وصفه.

إقرأ أيضاً  هطول أمطار متفاوتة الشدة خلال لـ 24 ساعة القادمة

مؤكدًا أنه خلال العام الماضي 2021 قضت 3 نسوة سقوطًا داخل الآبار أثناء بحثهنّ عن المياه، كانت آخرها الفتاة “كفى محمد قاسم” أواخر مايو/آيار 2021.

وأطلق حبيب عبر “المشاهد” نداءُ استغاثة للجهات المسؤولة بالحكومة والمنظمات المانحة بالتدخل وعمل حلول ومعالجات تخفف من معاناة السكان لتوفير المياه، فلا حياة بدون ماء، حسب تعبيره.

يُشار إلى أن المناطق المنكوبة لم تحظَ بأي اهتمامٍ حكومي من ذي قبل ولا زالت تعاني من حرمان الخدمات الضرورية، وفي مقدمتها مشاريع المياه والتعليم والخدمات الصحية وغيرها من الخدمات الأخرى.

مقالات مشابهة