fbpx

تحسن في خدمة الكهرباء بعدن

بدء التشغيل الجزئي لمحطة الرئيس بعدن - أرشيفية

عدن – المشاهد

شهدت خدمة الكهرباء بمحافظة عدن (جنوب اليمن)، أنس الاثنين، تحسنًا نسبيًا؛ بعد دخولٍ جزئي لمحطة الرئيس “بترومسيلة” بقدرة 100 ميجاوات.

وبحسب مصادر فنية في كهرباء عدن، فقد ارتفعت ساعات التشغيل إلى 4 ساعات مقابل 3 ساعات إطفاء فقط، بعد أن كانت قد وصلت خلال اليومين الماضين إلى ساعتين تشغيل مقابل 5 ساعات إطفاء.

وقالت المصادر إنن دخول محطة الرئيس بشكل جزئي ساهم في تقليل العجز في الطاقة إلى حدود 170 ميجا، وهو ما ساهم برفع ساعات التشغيل.

المصادر حذرت من أن هذه التحسن مهدد في حالة عدم نجاح المحاولات التي تقودها مؤسسة الكهرباء مع شركات الطاقة المستأجرة التي تهدد بوقف تشغيل مولداتها في حالة عدم دفع مستحقاتها المالية لدى الحكومة.

في حين قالت مصادر إعلامية إن رئيس مجلس الوزراء معين عبدالملك وجه أمس الإثنين، بصرف 50 % بقية مستحقات شركات الطاقة في المشتراة في العاصمة المؤقتة عدن.

إقرأ أيضاً  تعز .. مطالبة السلطة المحلية بسرعة توفير ميزانية كاملة لمستشفى الجمهوري

وأضافت أن رئيس الوزراء وجه بصرف مستحقات شركات الطاقة المشتراة الثلاث المتبقية للفترة من إبريل/نيسان 2020 وحتى سبتمبر/أيلول 2020.

ومحطة “بترومسيلة” وجّه بإنشاءها الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، عام 2018، بتكلفة تصل إلى نصف مليار دولار، وبطاقة إجمالية تبلغ 500 ميجا وات على مرحلتين.

ويمثل تشغيل مولد بقدرة 100 ميجاوات أمس الاثنين، جزء من المرحلة الأولى للمحطة التي تبلغ قدرتها 265 ميجاوات.

ويتزايد الطلب على الطاقة خلال شهور الربيع والصيف في مدينة عدن الساحلية؛ ما يتسبب بزيادة الطلب على خدمة الكهرباء وحدوث العجز في توليد الطاقة.

مقالات مشابهة