fbpx

مستجدات جديدة في قضية مقتل الصحافي الوافي

تعز – محمد عبدالله :

كشفت أسرة المصور الصحافي فواز الوافي، الأربعاء، عن تفاصيل جديدة في قضية مقتله ودور الجهات الأمنية في محافظة تعز (جنوبي غرب اليمن).

وفي 23 مارس/آذار الجاري، عثر سكان محليون على جثة الصحافي الوافي مقتولًا داخل سيارته قرب محطة وقود، في منطقة وادي القاضي شمال مدينة تعز.

وقال محمد حمود شقيق فواز في تصريح لـ”المشاهد” إنه تم تسليم تقرير الطب الشرعي والكشافات الخاصة بالجثة إلى إدارة البحث الجنائي للتعرف على هوية الجناة.

وأضاف أن نتائج التقرير سيحصلون عليها خلال اليومين المقبلين.

وأشار إلى أن الجهات الأمنية ألقت القبض على أشخاص (لم يحدد عددهم) يُشتبه في تورطهم بمقتل شقيقه فواز، وتم احتجزاهم في البحث الجنائي.

ووصف دور الأجهزة الأمنية إزاء القضية بـ”المتفاعل”، داعيًا وسائل الإعلام والناشطين والحقوقيين إلى مساندة القضية حتى تحقيق العدالة.

إقرأ أيضاً  تفاصيل عن آثار سيول الأمطار في المهرة

وكان صحفيون وناشطون في مدينة تعز أطلقوا الأحد الماضي حملة إلكترونية تحت وسم “#منقتلفواز”، للمطالبة بالكشف عن المتورطين في قتل الوافي.

وفي ظل الغموض الذي يكتنف ظروف الحادثة وهوية الجناة، لم تصدر الجهات الأمنية في تعز حتى اليوم أي توضيح.

ولم ترد شرطة تعز على طلب “المشاهد” للتعليق حول ملابسات الحادثة أو الإجراءات التي اُتخذت بشأنها.

ويتعرض الصحفيين في اليمن لانتهاكات وجرائم متعددة من كافة أطراف النزاع، وفق منظمات إعلامية وحقوقية.

ويقع اليمن في المرتبة 169 (من أصل 180 بلداً) على جدول التصنيف العالمي لحرية الإعلام، وفق منظمة مراسلون بلا حدود الدولية المعنية بالدفاع عن حرية الإعلام.

مقالات مشابهة