fbpx

فريق الإصلاحات الاقتصادية يناقش الانقسام المالي في اليمن

تعز – وهب العواضي:

أقام فريق الإصلاحات الاقتصادية ومركز المشروعات الدولية CILE، اليوم الخميس، ورشة عمل في الأردن حول المسارات الاقتصادية للسلام في اليمن.

وقال بيان صادر عن فريق الإصلاحات رصده “المشاهد”، إن الورشة تمت على مدى ثلاثة أيام من 14 إلى 16 مارس الجاري بحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن هانز غروندبرج وممثلي المبعوث الأمريكي لليمن تيموثي ليندركينغ، إضافةً إلى ممثلي المنظمات الدولية.

وأضاف البيان أنه تم التركيز خلال الورشة على انقسام السياسة النقدية وانهيار العملة اليمنية ومشكلات النقل الداخلي والخارجي.

وأوضح البيان أنه تم كذلك دراسة الآثار الاقتصادية والإنسانية السلبية التي نجمت عن انقسام السياسة النقدية بين بنكي عدن وصنعاء وما عقبه من تفاوت في قيمة العملة بين تلك المناطق.

وأشار البيان إلى أن الانقسام المالي بين مناطق الحوثيين والحكومة ضاعف من معاناة المواطنين وساهم في تدهور العملة اليمنية.

إقرأ أيضاً  الضالع: مقتل جندي برصاص قناص حوثي

ولفت البيان إلى أن الورشة أو الاجتماع تناول المعاناة التي يواجهها القطاع الخاص والمواطنين جراء إغلاق الطرق الرئيسية أمام انتقال السلع والمنتجات، واتخاذ طرق بديلة غير مؤهلة.

وجاء في البيان أن تكاليف النقل بين المدن اليمنية يعد من أبرز الأسباب الرئيسية لارتفاع أسعار السلع، والتسبب في توقف عمليات تصدير المنتجات اليمنية للخارج، إضافةً إلى ارتفاع الرسوم والاتاوات التي على نقل السلع في الداخل.

وأكد البيان أن ممثلي المنظمات الدولية العاملة في اليمن وممثلي الدول الداعمة أبدوا اهتمامهم بتلك القضايا التي طرحت، وضرورة العمل المشترك لمعالجة تلك المشكلات بما يخفف من المعاناة والأزمة الإنسانية في اليمن.

مقالات مشابهة