fbpx

باستثناء القرآن.. الحوثيون يلغون المقررات الدراسية

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
توجه حوثي لإلغاء المقررات الدراسية والاكتفاء بالقرآن الكريم - أرشيفية

صنعاء – سالم الصبري

تتجه جماعة الحوثي إلى إلغاء جميع المقررات الدراسية للصفوف الأولى من التعليم الأساسي، باستثناء مادة القران الكريم، اعتبارًا من العام الدراسي المقبل.

ودعا عضو مايعرف بالمجلس السياسي الأعلى التابع لجماعة الحوثي، محمد علي الحوثي، حكومة صنعاء إلى إصدار قرار بإلغاء المقررات الدراسية للصفوف الأولى (من الصف الأول إلى الصف الرابع أساسي)، باستثناء قراءة القران الكريم فقط، ابتداء من العام الدراسي 2022 – 2023.

وبرّر الحوثي في عدد من التغريدات على “تويتر” هذه الخطوة بأنها تأتي للاقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم، وتعليم الأطفال القران الكريم بمعدل خمس آيات يوميًا كما نزل القرآن على الرسول محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم، وإلغاء جميع المقررات الأخرى في هذه الصفوف.

وأضاف الحوثي، أن استمرار الطفل 6 ساعات كل يوم في الفصل الدراسي هو بمثابة سجن يفقده الحنان الأسري والسلوك العاطفي، وكل ما يقرءه بهذه الصفوف لا يعود على مشواره التعليمي بفوائد مقارنة بالجهد الذي يبذله.

إقرأ أيضاً  صحفي يمني يفوز بجائزة دولية بنيويورك

وتابع: فيما تخرج الطالب وهو يحفظ القرآن خلال الأربع السنوات توسع مداركه وتنمي مواهبه، مشيرًا إلى أن القرآن يمنح من يتعلمه هذه الميزة، حد تعبيره.

وأثارت تغريدة القيادي الحوثي استياءً واسعًا في وسائل التواصل الاجتماعي.

واعتبر ناشطون أن هذا التوجه يأتي في سياق حرمان الأطفال من التعليم بعد التضييق الذي مارسه الحوثيون خلال السنوات الماضية على العملية التعليمية، وحرمان المدرسين من رواتبهم.

وأضافوا أن العالم الآن يشهد ثورة تكنولوجية وأن تطبيق مثل هذه القرارات من شأنه أن يحرم الاطفال في هذا السن من اللحاق بمتطلبات العصر في كافة العلوم والمجالات، وفق تعبيرهم.

وخلال السنوات الماضية قامت جماعة الحوثي بإجراء تعديلات جذرية على المناهج الدراسية، وصفها تربويون بأنها تعديلات “طائفية” تستهدف قيم المجتمع ومعتقداته.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة