fbpx

خروقات للهدنة شمال الضالع

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

الضالع – صلاح بن غالب

شهدت جبهات القتال في محافظة الضالع (جنوب اليمن)، خلال الأسبوع الأول من إعلان الهدنة الأممية بين أطراف الصراع المسلح باليمن، خروقات متواصلة من قبل جماعة الحوثي.

وأوضح عضو الفريق الإعلامي في وزارة الإعلام بالحكومة اليمنية مرزوق الصيادي لـ “المشاهد“: أن جماعة الحوثي ارتكبت عشرات الخروقات في جبهات القتال بمحافظة الضالع منذ سريان تنفيذ اتفاق الهدنة خلال الأربعة الأيام الماضية.

وأضاف الصيادي أن مسلحي الحوثي لا يزالون يقصفون مواقع القوات الحكومية المرابطة في جبهات محافظة الضالع الشمالية، وتم رصد 11 خرقًا للهدنة في جبهة مريس، و18 خرقًا بجبهة حجر، حتى مساء أمس الخميس.

وأشار إلى أن الحوثيين يواصلون فرض حصار خانق على تحركات المواطنين إلى الأسواق وخروج المزارعين إلى مزارعهم إلا وفق ساعات معدودة تحددها لهم القيادة الحوثية؛ مما فاقم معاناة الناس، ومنعهم من التحرك والتنقل خلال ليالي رمضان.

إقرأ أيضاً  ليندركينغ: السعودية مصممة على إنهاء حرب اليمن

في ذات السياق، قال المركز الإعلامي لمحور الضالع العسكري (قوات حكومية) في بيان رصده “المشاهد” أصدره عقب 72 ساعة من سريان تننفيذ الهدنة، أن جماعة الحوثي ارتكبت خروقات تمثلت بإطلاق النار باتجاه مواقع الجيش، وقصف بالطيران المسيّر على مواقع عسكرية في منطقة القِشاع، قطاع الثوخب شمال الضالع.

ومنذ مساء السبت الماضي، بدأت في اليمن سريان هدنة إنسانية لمدة شهرين أعلنتها الأمم المتحدة عبرها مبعوثها إلى اليمن، وهي قابلة للتمديد شرط موافقة الطرفين عليها.

وتتضمن بنود اتفاق الهدنة تيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة الخاضعة لسيطرة الحوثيين، والسماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء كل أسبوع.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة