fbpx

خروقات الهدنة تتواصل.. استهداف النازحين بتعز

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

الحديدة – فيروز عبدالفتاح

تواصلت خروقات الهدنة الإنسانية التي أعلنها المبعوث الأممي لليمن، هانس غروندبرغ، وتحديدًا في الساحل الغربي للبلاد، وطالت هذه المرة تجمعات للنازحين غرب محافظة تعز.

وبحسب بيان للإعلام العسكري للقوات المشتركة بالساحل الغربي، وصل “المشاهد” فإن خروقات جماعة الحوثي تمركزت في مديريات جنوب الحديدة وغرب تعز.

وتضمنت الخروقات إطلاق نار من أسلحة رشاشة على أعيانٍ مدنية، ومواقع عسكرية على خطوط التماس في محور حيس من قبل مقاتلي جماعة الحوثي.

بالإضافة إلى استحداث الحوثيين تحصيناتٍ عسكرية بمديرية الجراحي، وتنفيذ محاولات تسلل وسط غطاء ناري، ورصد مسيّرات استطلاعية حوثية، وتحركات لآليات قتالية ودراجات نارية تقل مسلحين.

إقرأ أيضاً  إعدام مواطن يمني في السعودية

كما شملت خروقات الحوثيين قصف مدفعي وإطلاق النار من سلاح قناصة على مواقع عسكرية وأعيان مدنية جنوب مديرية التحيتا.

وفي مديريات غرب تعز، رصدت القوات المشتركة تحركات عسكرية في مقبنة، ومحاولات مكثفة لاستحداث تحصينات في محور البرح.

فيما تم رصد استهداف تجمعات للنازحين في وادي الحناية غرب تعز من قبل الحوثيين، بالإضافة إلى رصد طيران مسيّر استطلاعي على سماء مديرية مقبنة.

واليوم الثلاثاء، تدخل الهدنة الأممية يومها التاسع عشر وسط خروقات متواصلة في الساحل الغربي وعلى جبهات مأرب، وسط دعوات من المبعوث الأممي للالتزام بها.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة