fbpx

المشاهد نت

بعد العيد.. جامعات حكومية تستأنف الإضراب

"الاحتجاج مستمر".. وقفات مطلبية سابقة لأكاديميين - أرشيفية

عدن – فرح رشيد

دعت عدد من النقابات التابعة لجامعات عدن، لحج، أبين، وشبوة، إلى استئناف الإضراب عن العمل والتدريس ابتداءً من أول أيام الدوام الرسمي بعد إجازة عيد الفطر.

يأتي ذلك بعد مرور المهلة التي أعلنتها النقابات قبل أربعة أشهر، ومنحتها للحكومة اليمنية لتلبية مطالب منتسبي النقابات في الجامعات الحكومية.

كما دعت النقابات في بيانٍ صادر عن رؤساء اللجان النقابية وممثلي الكليات، تلقى “المشاهد” نسخةً منه، إلى اجتماعٍ استثنائي لمجلس رؤساء اللجان النقابية قبل يوم البدء باستئناف الإضراب؛ للوقوف على ترتيبات وفعاليات الإضراب.

وقال البيان، إنه وبحلول تاريخ 10 مايو/آيار ستكون قد انقضت أربعة أشهر منذ تعليق الإضراب الأكاديمي، وهي ضعف مهلة الشهرين التي أعلنتها النقابات، دون أن تفي الحكومة والجهات التي تعهدت بإقناعها الوفاء بالتزاماتها تجاه مطالب النقابة.

ووصف البيان مطالب النقابات بأنها “أقل القليل من حقوقنا المسلوبة”، وأشارت إلى أن التزامات الحكومة ووعودها انطلت على لجنة المتابعة السابقة، ودفعتها إلى تعليق الإضراب لمدة شهرين، ثم تمديد الفترة للانتهاء من امتحانات الفصل الأول بجميع الكليات.

إقرأ أيضاً  وقفة احتجاجية في الخوخة

وأضاف البيان أن كل الفرص والمهُل انتهت ولم نسمع أو نرَ بصيصًا من تلك الحقوق، بل رأينا تصلب وتنكر الجهات الحكومية بعد تعليق الإضراب، لما وعدت وشرعت العمل به خلال فترة الإضراب.

البيان طالب منتسبي العمل النقابي والأكاديمي إلى رصّ الصفوف ومغادرة كل أسباب اليأس والإحباط، فالوضع المعيشي يزداد قساوة ورعونة والتهميش والظلم قد نال من الجميع وعواقبة عابرة للحدود والألقاب ولا تستثني أحدًا.

وكشف البيان أن عقد الاجتماع الاستثنائي سيشهد التوقيع على ميثاق شرف يلتزم به الجميع لتكون النقابة ومنتسبو الكليات في جامعات عدن، لحج، أبين، وشبوة.

يشار إلى أن نقابات الأكاديميين ومنتسبي كليات الجامعات الحكومية المذكورة يطالبون بتحسين مستوى أجورهم ومستحقاتهم المالية؛ لمواجهة أعباء التدهور المعيشي والاقتصادي الذي تعيشه البلاد.

مقالات مشابهة