fbpx

مستجدات المفاوضات بشأن فتح طرق تعز

عمّان – منال شرف

دعا المبعوث الأممي إلى اليمن، اليوم، لجنتي التفاوض بشأن فتح الطرق في تعز، جنوب غرب اليمن، إلى اختتام مداولاتهما الداخلية بشكل عاجل، وتحقيق نتائج إيجابية يلمسها الشعب اليمني.

واختتم المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، هانس غروندبرغ، اليوم السبت، جولة أوليّة من النقاشات بين الطرفين في العاصمة الأردنية، عمّان، لفتح طرق رئيسية في تعز ومحافظات أخرى، بموجب اتفاق الهدنة.

وأشار بيان صادر عن مكتب المبعوث الأممي، اليوم، إلى أنه، بناء على النقاشات التي استمرت لثلاث أيام، والخيارات التي طرحت من قبل الطرفين، وضع اقتراح لإعادة فتح الطرق بشكل تدريجي، تضمن آلية للتنفيذ وضمانات لسلامة المسافرين المدنيين.

إقرأ أيضاً  مستجدات الهدنة في اليمن

ونقل البيان عن غروندبرغ قوله: “إنه لأمر واعد مبادرة الطرفين باللقاء وجهًا لوجه لمناقشة مسألة فتح الطرق للمرة الأولى منذ سنوات”.

وقال المبعوث الأممي إن رفع القيود عن حرية حركة الناس والبضائع سوف يساعد في تعزيز الثقة في العملية السياسية، إلى جانب أثره الإيجابي المتمثل برفع وطأة المعاناة عن اليمنيين، وإنعاش اقتصادهم.

وأكد غروندبرغ أن دور المجتمع المدني والوسطاء المحليين في هذه النقاشات أثبت أنه لا غنى عنه، مشيرًا إلى أنهم قدموا “بوصلة يستهدي بها كل المعنيين، بمن فيهم الأمم المتحدة، في تحديد وإعطاء الأولوية لمصالح اليمنيين من نساء ورجال وأطفال، وتجاربهم المُعاشَة”.

مقالات مشابهة