fbpx

32 منظمة دولية ومحلية تطالب بتمديد الهدنة

تعز -‏منال شرف :

طالبت منظمات دولية ومحلية، اليوم، بتمديد اتفاق الهدنة، والمضي قدمًا لإضافة مكاسب على تلك التي تم تحقيقها خلال الشهرين الماضيين، والعمل من أجل السلام لليمنيين.

وقالت 32 منظمة محلية ودولية، في رسالة وجهتها للحكومة اليمنية وجماعة الحوثي للاعتراف والإشادة بالخطوات المهمة التي اتخذها الطرفان لإنجاح الهدنة، اليوم الثلاثاء، إنها رأت الآثار الإنسانية الإيجابية للهدنة منذ الثاني من أبريل الماضي، كمنظمات تعمل في جميع أنحاء اليمن.

وأشارت الرسالة إلى انخفاض عدد القتلى أو الجرحى في اليمن بأكثر من 50%، وأنه لم يعد الناس يقفون في طوابير لعدة أيام لتعبئة الوقود، بعد انتظام دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة، وأن السفر أصبح يتم بسهولة، لافتة إلى تمكن العائلات في حالات عدة، بما في ذلك التي نزحت عدة مرات أثناء الصراع وانقطعت عنها المساعدات، من الوصول إليها في الوقت الحالي.

إقرأ أيضاً  بين السلم والحرب.. ما دور الإعلام اليمني؟

وأكدت الرسالة أن مئات المرضى أصبح بإمكانهم الحصول على حاجتهم الماسة للعلاج الطبي خارج البلاد، وآخرون من متابعة التعليم وفرص العمل في الخارج، أو لمّ شملهم مع أحبابهم، بعد إعادة فتح مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية.

وأضافت: “كمنظمات تعمل مع المجتمع المحلي في اليمن، نعلم أن العائلات قد سئمت القتال وترغب في مواصلة حياتها”.

ولفتت رسالة المنظمات إلى أنه لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به لإعادة البناء، مؤكدة أن أهم خطوة هي عدم وجود صراع على الإطلاق.

وشددت الرسالة على عدم استئناف القتال في شهر يونيو، وإفشال الخدمات العامة، وإزهاق المزيد من الأرواح البريئة، داعية لأن يشهد يونيو القادم مزيدًا من التقدم نحو سلام دائم، وفرصة لليمنيين لإعادة بناء حياتهم.

مقالات مشابهة