fbpx

مستجدات مفاوضات فتح الطرق بتعز

منذ 7 سنوات وتعز تحت الحصار - أرشيفية

 عمّان – محمد الحريبي

بحثت لجنة التفاوض اليمنية لفتح طرقات تعز، الممثلة للحكومة اليمنية، مع مسؤولين أوروبيين وبريطانيين في العاصمة الأردنية عمّان، جهود فتح الطرق وتخفيف معاناة سكان محافظة تعز، جنوب غرب اليمن.

 وناقشت اللجنة الحكومية، في لقاء مع سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، جابريل فينالس، في العاصمة الأردنية عمّان، المشاورات الجارية لفتح الطرق وفق بنود الهدنة، وبما يؤدي لإنهاء الحصار الذي تعيشه مدينة تعز منذ سبع سنوات.

ودعت اللجنة، بحسب مصدر فيها، الاتحاد الأوروبي، إلى الضغط على الحوثيين للالتزام ببنود الهدنة، وفتح الطرق دون تأخير.

بدوره أكد سفير الاتحاد الأوروبي دعم الاتحاد لهذه الجهود، والاسراع في فتح الطرق، والسماح بوصول قوافل الاغاثة الإنسانية، وحرية حركة التنقل في مدينة تعز.

وفي سياق متصل، التقى الوفد، ممثلين عن السفارة البريطانية لبحث الاسراع بتنفيذ بنود الهدنة، فيما يتعلق بفتح الطرق في محافظة تعز.

إقرأ أيضاً  مستجدات محافظة شبوة

وقال المصدر، إن المسؤولين البريطانيين عبروا عن دعمهم الكامل لحق أبناء محافظة تعز في التنقل بحرية، وتلقي المساعدات الإنسانية والطبية التي حرموا منها بسبب استمرار إغلاق الطرق.

وبحث الوفد، خلال اتصال هاتفي مع السفير الفرنسي لدى اليمن، جان ماري صفا، الجهود الأممية المبذولة لفتح الطرق لاسيما في محافظة تعز، بحسب المصدر ذاته.

وطالبت اللجنة فرنسا بلعب دور أكبر في دفع الحوثيين للايفاء بتعهداتهم ضمن الهدنة، وفتح الطرق في مدينة تعز.

وكانت الجولة الأولى من المفاوضات بين الحكومة اليمنية والحوثيين قد انتهت، مطلع الأسبوع، دون التوصل إلى اتفاق لفتح الطرق في تعز ومناطق أخرى.

مقالات مشابهة