fbpx

ترحيب أوروبي بتمديد الهدنة

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin
السفراء الأوروبيون خلال تواجدهم في عدن - متداولة

عدن – منال شرف

رحب دبلوماسيون أوروبيون بتمديد الهدنة في اليمن، معبرين عن أملهم في أن تؤدي إلى وقفٍ دائمٍ لإطلاق النار، وضرورة فتح الطرقات حول تعز.

جاء ذلك في ختام زيارة هي الثالثة على مستوى السفراء لوفد أوروبي، إلى العاصمة المؤقتة عدن، خلال ثلاث سنوات، بحسب بيان صادر عن بعثة الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، الخميس.

وقال البيان إن سفراء ومبعوثي دول الاتحاد الأوروبي شددوا، خلال لقاءهم برئيس مجلس القيادة الرئاسي، رشاد العليمي، على الحاجة إلى الحفاظ على الوحدة والتماسك السياسي ضمن المجلس، مرحبين بالتزامه بتحسين الاقتصاد، ومحاربة الفساد، وضمان تقديم الخدمات لجميع اليمنيين.

وأكد الدبلوماسيون، بحسب البيان، على دعمهم لالتزام رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني بتسوية سياسية دائمة للنزاع، وعلى دعمهم المستمر لجهود المبعوث الأممي إلى اليمن لتحقيق تسوية سياسية شاملة.

وقال البيان إن دبلوماسيي الاتحاد الأوروبي عقدوا، خلال زيارتهم إلى عدن، اجتماعات مع رئيس الوزراء، معين عبدالملك سعيد، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين، أحمد عوض بن مبارك، وأعضاء آخرين في مجلس الوزراء.

إقرأ أيضاً  الساحل الغربي: خروقات للهدنة بالطيران المسيّر

والتقى سفراء الاتحاد الأوروبي بهيئة التشاور والمصالحة، وممثلين عن المجتمع المدني المحلي، ومدافعين عن حقوق الإنسان، وسيدات أعمال، وفاعلين اقتصاديين آخرين، ووكالات الأمم المتحدة.

وشدد الدبلوماسيون، بحسب البيان، على أهمية الإشراك الهادف للمرأة في المناصب الأساسية في الحكومة والعملية السياسية، لافتين إلى دعم الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء كافة الإصلاحات الرامية إلى توحيد مؤسسات الدولة.

وشارك في الزيارة كلًا من سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، غابرييل مونويرا فينيالس، وسفير النمسا لدى اليمن وعُمان، كرستيان برونمير، وسفير فرنسا لدى اليمن، جان ماري صفا، وسفير ألمانيا لدى اليمن، هيوبرت ياجر، وسفير هولندا لدى اليمن، بيتر ديريك هوف، والمبعوث الخاص للسويد لدى اليمن، بيتر سمنبي، وسفير السويد لدى اليمن والسعودية، نيكلاس تروفيه، وسفير النرويج لدى السعودية واليمن توماس ليد بول.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة