fbpx

لقاء خليجي أممي يبحث جهود السلام في اليمن

الرياض – منال شرف:

شدد أمين عام مجلس التعاون الخليجي على أهمية السعي الدائم لتعزيز كافة جهود السلام في اليمن، خليجيًا وإقليميًا ودوليًا.

وأكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، نايف الحجرف، خلال لقاءه، اليوم الاثنين، بالمبعوث الأممي لدى اليمن، هانس غروندبرغ، في مقر الأمانة العامة بالرياض، دعم دول مجلس التعاون لكافة الجهود الأممية الهادفة لتعزيز الأمن والسلام والاستقرار في اليمن.

وناقش الطرفان الجهود الأممية لإنهاء الصراع في اليمن، والمتمثلة بالهدنة ومخرجات المشاورات اليمنية اليمنية التي عقدت مؤخرًا بمقر الأمانة العامة، وبرعاية مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وبمشاركة المبعوثين الدوليين لليمن.

وتحدث الطرفان عن أهمية دفع المجالات التنموية والإغاثية والاقتصادية في اليمن، وتحقيق الأمن والاستقرار، وتحقيق تطلعات الشعب اليمني.

وجاء اللقاء في إطار زيارة المبعوث الأممي إلى العاصمة السعودية الرياض، لبحث جهود بناء السلام في اليمن، والمستجدات المتعلقة باستكمال تنفيذ بنود الهدنة المعلنة، وإمكانية تمديدها.

إقرأ أيضاً  قرارات جديدة لتنظيم سوق الصرافة باليمن

وتزامنت الزيارة مع تصريحات لمسؤولين حوثيين تؤكد رفضهم لأي تمديد جديد للهدنة.

وأكد القيادي في جماعة أنصار الله الحوثيين، حسين العزي، في تغريدة بتويتر رصدها المشاهد نت، أنه من غير المتوقع أي تمديد قادم للهدنة المعلنة في اليمن منذ قرابة ثلاثة أشهر.

و قال العزي إن ‏”30 الف مواطن يطلبون حجز مقاعد في رحلات الطيران”، متهمًا التحالف الداعم للحكومة بإعاقة الرحلات التي وصفها بأنها “محدودة جدًا”.

وجدد العزي اتهامه للتحالف برفض فتح طرق تقلل المسافة من 5 ساعات إلى 30 دقيقة، في إشارة منه إلى تعثر الاتفاق على فتح طرق في تعز ومناطق أخرى في اليمن.

مقالات مشابهة