fbpx

تقرير يكشف عن عدد المواقع الإخبارية التي تم حجبها في اليمن

عدن – وداد ناصر :

كشف تقرير حقوقي عن قيام جماعة الحوثي بحجب 200 موقع إخباري محلي وخارجي عن المتابعين في اليمن.

ووثق تقرير لمنظمة سام للحقوق والحريات أصدره أمس 80 صحيفة ومجلة وإذاعة قامت جماعة الحوثي بإيقافها عن العمل.

وأوضح التقرير الذي أصدرته المنظمة عن مشروع الحقوق الرقمية، بالتعاون مع منظمة “إنترنيوز” أن الحريات الإعلامية في اليمن شهدت انحدارًا غير مسبوق، ما جعل من اليمن واحدة من أسوأ البلدان في “الحريات الإعلامية” حيث احتلت المرتبة الـ 169 في مؤشر الصحافة العالمية.

وأشار التقرير إلى أن جماعة الحوثي والتي تسيطر على شركة تليمن مزود الانترنت في اليمن استُخدمت تقنية “نتسويبر” في فلترة محتوى سياسي هام ومواقع إعلامية مستقلة، وهو ما يعد توسعًا كبيرًا في منظومة الرقابة على الإنترنت في اليمن.

إقرأ أيضاً  وفاة الصحفي العريقي في صنعاء

واعتبر التقرير إجراءات الحجب على المواقع الإخبارية ينتهك حق الحصول على المعلومة والحقوق الرقمية ويتسبب في حرمان الصحفيين من وظائفهم.

وطالب التقرير الأطراف المتصارعة بالالتزام بمبادئ الحريات الإعلامية، وضمان حماية الحقوق الرقمية وحق الوصول إلى المعلومة، وتجنب إخضاعها وتكييفها لمزاج السلطات الحاكمة وإلغاء حجب المواقع الإخبارية وفرض رقابة على المحتوي الإخباري.

ودعت “سام” الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان بالعمل على إدراج ملف “الاتصالات” ضمن أجندة أي مفاوضات قادمة بين أطراف الصراع في اليمن، وممارسة أقصى درجات الضغط عليهم بغية تحييد هذا القطاع وإبعاده عن دائرة الصراعات.

وتشهد اليمن تضييقًا كبيرًا على حرية الصحافة من قبل مختلف أطراف الصراع، وأدى ذلك إلى مضايقة الصحفيين وممارسة الانتهاكات المختلفة بحقهم منذ اندلاع الحرب في اليمن.

مقالات مشابهة