fbpx

استياء واسع من ماتعرض له منتخب اليمن من إهمال

تعز – أسامة الكُربش :

تداول ناشطون وإعلاميون رياضيون في 27 من يونيو الفائت صوراً للاعبي منتخبنا الوطني للناشئين وهم يفترشون الأرض في مطار عمان الدولي أثناء عودتهم إلى أرض الوطن بعد المشاركة في بطولة اتحاد غرب آسيا التاسعة في الأردن والتي خرج فيها منتخبنا من دور المجموعات.
الصور أثارت استياءً واسعًا في الشارع الرياضي وأبدوا أسفهم للمعاملة التي يتعرض لها لاعبو منتخباتنا الوطنية وحملوا وزارة الشباب والرياضة والاتحاد العام لكرة القدم مسئولية التقصير في الاهتمام ببعثات وسفر المنتخبات الوطنية.
وبعد 4 أيام من تداول الصور خرج الاتحاد العام لكرة القدم ببيان يوضح فيه ملابسات القضية وأكد أن ما نُشر هي معلومات مغلوطة ومضللة وصور كاذبة ومجرد افتراءات
حيث قال إن المنتخب عاد إلى اليمن عبر رحلة طيران عمان جدة عدن بطريقة سلسة ولم يحصل خلالها أي تقصير من قبل الاتحاد.
وأشار الاتحاد إلى حرصه على توفير كل ما هو ممكن ويضمن الإعداد الأفضل للمشاركات وتأمين كل الاحتياجات لجميع المنتخبات منها التنقلات والسفر.
ودعا الاتحاد في بيانه إلى تحري المصداقية والدقة وعدم انتهاج الكذب والتضليل لإثارة السخط، وعلى الجميع التعاون مع الاتحاد الذي يعمل في ظروف بالغة التعقيد وفي مرحلة صعبة ويؤكد حرصه على مشاركة المنتخبات رغم شحة الإمكانات المالية وضآلة الدعم الذي لا يغطي جزءًا بسيط من المصروفات.
وردًا على بيان الاتحاد نشر الصحفي الرياضي والمدير التنفيذي للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية بشير سنان في صفحته على فيسبوك مقطع فيديو يُظهر فيه لاعبي منتخب الناشئين وهم يفترشون الأرض في مطار جدة الدولي بدون أي اعتبار للاعبين ونشر بشير أيضًا صورًا أخرى تُظهر لاعبي المنتخب الأول وهم ينامون على الأرض وعلى كراسي الانتظار في أحد المطارات ونوّه بشير أن الصور أرسلها إليه أحد لاعبي المنتخب الوطني الأول من أجل نشرها من أجل معرفة حقيقة الوضع الذي يعيشه المنتخب في مشاركاته.

إقرأ أيضاً  "إعادة تشكيل القضاء".. يثير آراءً متباينة

تواصلنا مع رئيس بعثة المنتخب الوطني الأول عبدالفتاح لطف لتوضيح حقيقة الصور إلا أنه لم يرد على رسائلنا واستفساراتنا.
لبيب المهدي رئيس بعثة منتخب الناشئين أوضح في حديث خاص للمشاهد أن الصور المتداولة ليست لمنتخب الناشئين ، وأن المنتخب سافر من العقبة إلى عمّان بالموعد الذي حُدد من قبل لجنة العلاقات المشرفة على البطولة ، وأضاف كنا ملتزمين بالموعد وشركة الطيران حددت أربع ساعات للحضور قبل موعد الإقلاع..

وبالنسبة للفيديو الذي نشره الصحفي بشير سنان قال لبيب أن هذا كان في مطار جدة والذي كان من المفترض الإقلاع الساعة 6 مساءً ولكن تأخر الإقلاع إلى الساعة 8 مساءً وهذا خارج ارادة البعثة ، وأن اللاعبين قدم لهم الطعام في المطار
وفي تصريح خاص ل”المشاهد” وصف الصحفي عبدالله الصعفاني رئيس الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي رحلات المنتخبات الوطنية “بالمرمطة” والمؤسف أن هذا يحدث بتواطؤ من حكومتين ووزارتين للشباب والرياضة.
وعن بيان الاتحاد الصادر مؤخرًا قال الصعفاني ل”المشاهد” إن من حق الاتحاد الدفاع عن نفسه إلا أن الأمور واضحة والصور تؤكد ذلك، وكان يجب على إداري المنتخب أن يأخذ حقائب اللاعبين وجوازاتهم والبدء بإجراءات السفر وإخراج اللاعبين إلى المطار بالوقت المناسب لكن ما حصل هو استهتار وذلك بعدم التنسيق وإخراج اللاعبين إلى المطار مباشرة قبل الموعد بفترة طويلة وحصل ما شاهده الناس.

مقالات مشابهة