fbpx

ما حقيقة تهجير سكان سقطرى؟

تبين أن خبر تهجير سكان سقطرى مضلل والصور تعود لرحلات العالقين بين سقطرى والمهرة

سقطرى-متابعات

الادعاء

قوات الأحتلال السعودي تهجر سكان سقطرى

الناشر

26 سبتمبر-نسخة الحوثيين

الثورة نت-نسخة الحوثيين

الخبر اليمني

قناة العالم

البوابة الإخبارية اليمنية

الخبر المتداول

نشرت مواقع إخبارية موالية لجماعة الحوثي مطلع  يوليو 2022 خبرا يتحدث عن شن السعودية حملة تهجير للسكان في سقطرى.وتضمن الخبر أن السعودية تعرض على الأهالي في سقطرى نقلهم إلى السعودية شريطة أن يغادر جميع أفراد العائلة جزيرة سقطرى. وجاء في الخبر أن السعودية بدأت تسييررحلات لطائرات شحن عسكرية بين سقطرى والدمام. اعتمد الخبر على مصادر محلية مجهولة وصور لأشخاص بلباس الهيئة اليمنية وهم في المطار في طريقهم للصعود على الطائرة.

تحقق المشاهد

بعد تحقق المشاهد من خبر تهجير السعودية لسكان سقطرى اليمنية تبين أنه مضلل حسب أدوات البحث العكسي وصحفي محلي. فالصور التي أرفقت مع الخبر المضلل تعود لرحلتين بين محافظة المهرة وجزيرة سقطرى للعالقين من سكان أرخبيل سقطرى وبدعم من الحكومة السعودية. وبحسب موقع عدن حرة فقد سيرت الحكومة اليمنية وبدعم من السعودية رحلتين بتاريخ 28 يونيو 2022 من مطار الغيضة في المهرة إلى مطار حديبو، عاصمة محافظة سقطرى. وتم خلال الرحلتين نقل 160 راكبا حسب المصدر نفسه.

إقرأ أيضاً  هل تهدد السعودية المجلس الرئاسي؟

رابط الصور بسياقها الحقيقي-28يونيو 2022

الصور نفسها نشرها أيضا على خسابه في تويتر في نفس تاريخ الرحلتين، عبدالله كلشات وتضمنت المعلومات التي أوردها موقع عدن حرة.

السياق الزمني

يتزامن نشر التضليل مع استمرار خروقات الهدنة التي دخلت الشهر الرابع وتنصل جماعة الحوثي عن فتح طرق تعز. الصحفي المختص بتدقيق الحقائق وكشف التضليل، شهاب العفيف، قال للمشاهد ” تهدف جماعة الحوثي في نشر مثل هذه الأخبار، إلى الحفاظ على قناعات مؤيديها، واستمالة الفئات المحايدة في مناطق سيطرتها، على أن التحالف بقيادة السعودية جاء لغزو اليمن والسيطرة على سواحلها وجزرها الحيوية، أبرزها جزيرة سقطرى والتي يسيطر عليها المجلس الانتقالي الجنوبي بدعم من الإمارات.”

ويقول “هذه المرة حاول الحوثيون تغيير الصورة النمطية على حاكم سقطرى الفعلي، ولكي يحظى الخبر ولو بالقليل من الاهتمام تم اتهام السعودية بقيامها بتهجير سكان سقطرى إلى أراضيها للإقامة الدائمة فيها وهو ما يمكن تصديقه حسب تفكيرهم”.

المصادر

أدوات البحث العكسي-صحفي محلي- صحفي مختص بكشف التضليل

مقالات مشابهة