fbpx

المشاهد نت

رغم الهدنة.. استهداف مواقع عسكرية بالضالع

"الخروقات متواصلة" - أرشيفية

الضالع – عبدالرزاق ناجي

شهدت جبهات محافظة الضالع (وسط اليمن) خروقات الهدنة الأممية، عبر استهداف مواقع عسكرية.

وقال مصدر في اللواء الثاني مشاه بمعسكر الجب (حكومي) لـ”المشاهد“: إن جماعه الحوثية، قصفاً “عشوائيًا” بالأسلحة المتوسطة، باتجاه المنازل الآهلة في بلدتي المشاريح وقروض شمال غربي منطقة حجر.

كما شنت قصفًا مكثفًا من مختلف الأسلحة باتجاه مواقع القوات الحكومية المشتركة في مختلف القطاعات القتالية شمالي الضالع وسط اليمن.

وأوضح المصدر، أن جماعة الحوثي بدأت بإطلاق الألعاب النارية وإحراق الإطارات بشكل لافت عند الساعة السابعة والنصف من مساء السبت الماضي، وسرعان ما شنت قصفًا مكثفًا باتجاه مواقع القوات الحكومية المشتركة في مختلف القطاعات القتالية.

إقرأ أيضاً  "الفاو" تحذر.. أعاصير وفيضانات تضرب اليمن

وأفاد المصدر أن جماعة الحوثي بدأت بإطلاق النار من أسلحة 23 والمدفعية المتوسطة والهاونات بشكل مكثف باتجاه مواقع عسكرية حكومية أثناء احتفالها بما يسمى بعيد الغدير.

وأضاف المصدر: “استمرت جماعة الحوثي بإطلاق النار لأكثر من نصف ساعة، وهو ما يؤكد ارتكاب الخروقات وعدم التزامها بأي من بنود الهدنة الأممية حتى وهي تحتفل بمناسباتها العقائدية”.

يأتي ذلك في الوقت الذي تتحدث فيه جهات دولية وإقليمية وأممية عن إمكانية تمديد بالهدنة، في ظل استمرار خروقاتها؛ ما ينذر بعودة وتيرة التصعيد العسكري من جديد.

مقالات مشابهة