fbpx

غروندبرغ: تعز بحاجة للهدنة أيضًا

المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ

تعز – منال شرف :

عبر المبعوث الأممي إلى اليمن عن قلقه لوقوع هجوم الأمس على حي الموشكي بمدينة تعز، وغيره من الهجمات في أماكن أخرى من اليمن، خلال الهدنة. 

وأدان المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، اليوم، في بيان حصل المشاهد على نسخة منه، الهجوم الذي أصاب حي زيد الموشكي السكني في تعز، وأدى إلى إصابة 11 طفلاً وطفلة، أغلبهم دون سن العاشرة.

وقال غروندبرغ إن على الأطراف المتحاربة التزامات بموجب القانون الدولي بخصوص حماية المدنيين، مشددًا على أن قتل الأطفال وإصابتهم بجروح هو أمر مستهجن بشكل خاص.

وأضاف غروندبرغ: “لقد عانى أهالي تعز معاناة شديدة خلال سبع سنوات من الحرب، وهم أيضًا بحاجة إلى الهدنة لتحقيقها لهم من جميع جوانبها”.

إقرأ أيضاً  الخماسية الدولية تبحث الملف اليمني

وأكد غروندبرغ استمراره في الانخراط مع الأطراف “لتمديد الهدنة وتوسيع نطاقها، وللتأكد من أنّ اليمنيين يختبرون الحماية، وحرية أكبر في الحركة، والأمل الذي من المفترض أن تُؤمنه الهدنة”.

وتوفي طفل، اليوم، من بين المصابين بالهجوم الذي شنه الحوثيين على حي الموشكي السكني، مساء أمس السبت.

وكان أهالي الضحايا وعدد من الناشطين نفذوا، البارحة، وقفة احتجاجية أمام مقر إقامة المستشار العسكري للمبعوث الأممي في مدينة تعز التي اختتم زيارته لها اليوم.

وطالب المحتجون المبعوث الأممي بإيقاف هجمات الحوثيين المستمرة على المدينة، وإنهاء الحصار المفروض عليها.

مقالات مشابهة