fbpx

المشاهد نت

لم تسجل فارقًا.. تسعيرة جديدة للوقود

انخفاض مرتقب لسعر الوقود في عدن - أرشيفية

عدن – فيروز عبدالفتاح

وحّدت شركة النفط اليمنية، بمدينة عدن (جنوب اليمن)، اليوم الثلاثاء، أسعار المشتقات النفطية، في مختلف المحطات الحكومية والخاصة.

وكانت المحطات الحكومية تبيع صفيحة الوقود سعة 20 لترًا بـ19800 ريال يمني، بينما تبيعها المحطات الخاصة بسعر 26000 ريال.

غير أن السعر الجديد الذي أعلنته شركة النفط، اليوم الثلاثاء، والمقدر بـ 21800 ريال يمني، لم يجد قبولًا لدى قطاع واسع من عامة الناس.

واعتبر مواطنون أن التسعيرة الجديدة المعتمدة اليوم، خفّضت أسعار الوقود في المحطات الخاصة فقط، فيما رفعت الأسعار في المحطات الحكومية، دون أن تنعكس هذه التسعيرة الجديدة إيجابًا على المواطن، بل فاقمت معاناته.

وكان مصدر في الشركة، قد أكد خلال تصريحات إعلامية، رصدها “المشاهد” أن ميناء الزيت، غرب عدن، سيستقبل اليوم الثلاثاء، شحنة وقود جديدة وفق أسعار النفط العالمية، والتي تشهد انخفاضًا في الوقت الراهن.

إقرأ أيضاً  الحوثيون: حان وقت السلام

وأشار المصدر إلى أن تحديد التسعيرة الجديدة، سيتم عقب وصول السفينة التي تحمل شحنة البترول اليوم.

ونفى المصدر أية أخبار كانت قد حددت سعر الـ20 لترًا من الوقود بـ15 ألف ريال يمني، وفق ما تم تداوله منذ مساء أمس.

وأوضح المصدر أن سعر المشتقات النفطية يُحدد وفقًا لأسعار الوقود عالميًا، بالإضافة إلى تأثره بتقبلات سعر صرف العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني.

وتشهد أسعار الوقود انخفاضًا عالميًا، غير أن أسعار صرف العملات في اليمن تعيش ارتفاعًا حادًا، وهو ما انعكس على أسعار المشتقات النفطية في الداخل.

ويرى مراقبون اقتصاديون أن التسعيرة الجديدة لم تشهد فارقًا كبيرًا، ولم يتسفد منها المواطن البسيط.

مقالات مشابهة