fbpx

المشاهد نت

انهيار الريال اليمني.. يتواصل

عدن – سعيد نادر

واصل الريال اليمني مسيرة انهياره أمام العملات الأجنبية، مسجلًا تراجعًا جديدًا، خلال تعاملات اليوم الثلاثاء في مدينة عدن، ومناطق سلطات الحكومة اليمنية.

وقارب سعر صرف الدولار الأمريكي من حاجز 1200 ريال يمني، مسجلًا 1193 ريالًا للبيع، و 1183 ريالًا للشراء، خلال التداولات المصرفية بعدن.

فيما تجاوز سعر صرف الريال السعودي -الأكثر تداولًا- مستوى 310 ريالات يمنية، ووصل 314 ريالًا للبيع، و 311 ريالًا للشراء.

وفي صنعاء، الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي، استقرت أسعار الصرف بواقع 560 ريالًا للدولار الواحد، بين بيعٍ وشراء، و 148 ريالًا يمنيًا للريال السعودي، بيعًا وشراءً.

إقرأ أيضاً  توقعات بعودة "كورونا" خلال الشتاء القادم

وانعكست ارتفاعات سعر صرف العملات وتدهور الريال اليمني على الحياة المعيشية للمواطنين اليمنيين في مختلف مناطق البلاد، بما فيها صنعاء.

حيث يصف اقتصاديون أن أسعار الصرف المتراجعة في مناطق سيطرة الحوثيين “وهمية”، ولا تعبّر عن حقيقة الأسعار في تلك المناطق، بل تفوقها بشكل كبير، بحسب تقرير حديث صادر عن مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي.

مقالات مشابهة