fbpx

المشاهد نت

الريال.. تراجعٌ في عدن وتحسنٌ بصنعاء

عدن – فيروز عبدالفتاح

واصل الريال اليمني تراجعه أمام العملات الأجنبية، خلال تعاملات اليوم الأحد، في مدينة عدن (جنوب اليمن)، والمدن الواقعة تحت سلطات الحكومة اليمنية.

في المقابل، شهدت أسعار الصرف تحسنًا طفيفًا في مدينة صنعاء (وسط البلاد)، والمناطق الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي.

ففي عدن، سجل سعر صرف الدولار الأمريكي 1195 ريالًا للبيع، و 1185 ريالًا للشراء، فيما بلغ سعر صرف الريال السعودي 314 ريالًا يمنيًا للبيع، و 312 ريالًا للشراء.

أما بصنعاء، فقد سجل سعر صرف الدولار 560 ريالًا للبيع، و 559 ريالًا للشراء، بينما ترواح سعر الريال السعودي ما بين 149 ريالًا يمنيًا للبيع، و 148 ريالًا للشراء.

إقرأ أيضاً  قرابة نصف أطفال اليمن يعانون "التقزم"

وانعكس تدهور العملة المحلية على الحالة المعيشية للمواطنين في عدن ومناطق سلطة الحكومة، من خلال ارتفاع أسعار المواد الغذائية والوقود الذي رفع من أجور النقل والمواصلات.

بينما لا يُعبّر التحسن النسبي للعملة في صنعاء ومناطق سيطرة الحوثيين عن حقيقة الوضع الاقتصادي هناك، الذي ترتفع فيه أسعار السلع الأساسية بشكل لافت، لا يتناسب مع سعر العملة المحلية في تلك المناطق.

وهو ما وصفته تقارير عدد من المراكز المتخصصة بأنه “تحسن وهمي” للريال في مناطق الحوثيين، وفق تقرير صادر مؤخرًا عن مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي في اليمن.

مقالات مشابهة