مقتل العميد عدنان الحمادي

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – سالم الصبري:

أكد عارف جامل، وكيل محافظة تعز، وفاة العميد الركن/ عدنان الحمادي، قائد اللواء 35 مدرع.
وأوضح جامل، في منشور في صفحته على “فيسبوك”، رصده “المشاهد”: إن العميد عدنان الحمادي توفي قبل قليل في المستشفى الألماني بعدن، إثر إصابة خطيرة نقل على إثرها إلى محافظة عدن لتلقي العلاج.
إلى ذلك، طالب قائد محور تعز اللواء خالد فاضل، المحافظ نبيل شمسان، بسرعة تشكيل لجنه للتحقيق في ملابسات الحادثة ونتائجها وتداعياتها، بحسب إفادة ناطق المحور العقيد عبدالباسط البحر، لـ”المشاهد”.
ونعى رئيس مجلس الوزراء، الدكتور معين عبدالملك، وفاة العميد عدنان الحمادي، قائد اللواء 35 مدرع.
وقال بيان النعي الذي نشرته وكالة الأنباء اليمنية” سبأ” التابع للحكومة : ببالغ الحزن والأسى ننعي البطل الجسور والقائد المحنك العميد الركن عدنان الحمادي، قائد اللواء 35 مدرع، الذي طالته أيادي الغدر والإجرام الإرهابية الآثمة، بعد أن كان له الشرف في إطلاق شرارة المقاومة ضد مليشيا الحوثي الانقلابية في محافظة تعز، وسطر بحنكة وشجاعة ملاحم بطولية في معركة استعادة الدولة والشرعية والدفاع عن الجمهورية حتى استشهاده.
وأشاد رئيس الوزراء، في بيان نعي باسمه ونيابة عن أعضاء الحكومة، بالدور البطولي المشهود للعميد الحمادي في مواجهة “الانقلاب”، والمعارك التي قادها بكفاءة واقتدار، وتصديه الشجاع متقدماً الصفوف الأولى لمواجهة أعداء الثورة والجمهورية.
وأكد أن اليمن وشعبها خسرت برحيله واحداً من قادتها الأبطال ورموزها العسكرية البارزة التي تشهد لها ميادين الشرف والبطولة، وجبهات القتال والمواجهة والصمود في وجه المليشيا الانقلابية الطائفية.
واعتبر الدكتور معين عبدالملك، السجل الحافل للعميد عدنان الحمادي، وإسهاماته الكبيرة طوال مسيرته العسكرية لخدمة أمن واستقرار الوطن، محل فخر واعتزاز للجميع، وأنموذجاً للوطنيين الأفذاذ والأبطال الشجعان الذين لم يدخروا جهداً في سبيل تحقيق رفعة وتقدم وأمن واستقرار اليمن. معرباً عن ثقته في أن روح ودماء البطل والقائد الهمام الحمادي، ستزيد المقاتلين في الجبهات صلابة وقوة وتصميماً على مواصلة الدرب في دحر ” جماعة الحوثي” ، ودفن مشروعها الإمامي الظلامي والكهنوتي المتخلف إلى الأبد، ووأد أحلام داعميه في زعزعة أمن واستقرار اليمن ودول الخليج العربي والمنطقة حسب تعبيره .
ووجه رئيس الوزراء الأجهزة العسكرية والأمنية بملاحقة المجرمين القتلة، وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل والرادع، وكشف ملابسات هذه العملية الإرهابية الغادرة للرأي العام.
وقدم خالص التعازي وصادق المواساة للقيادة السياسية، ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، ونائبه الفريق الركن علي محسن صالح، وأسرة البطل ورفاق دربه، ولكافة أبناء الشعب اليمني العظيم، بهذا المصاب الجلل.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة
الأكثر قراءة
استطلاعات الرأي