fbpx

المشاهد نت

الحوثيون يغلقون البرلمان في صنعاء

منظر عام لمدينة صنعاء

صنعاء- عصام صبري :

تواصل جماعة الحوثي لليوم الرابع على التوالي أغلاق مقر مجلس النواب اليمني في مدينة صنعاء.

وقال مصدر برلماني لـ”المشاهد”،أن«سكرتارية المجلس أبلغت أعضاء المجلس،عبر رسائل نصية قصيرة بعدم حضور جلسات البرلمان كان من المقرر إنعقادها بدءاً من الأربعاء الماضي».

وأضاف المصدر،القول،بأن«يحيى الراعي رئيس المجلس في البرلمان الواقع تحت سيطرة الحوثيين،كان قد هدد بتقديم إستقالته،عقب تدخل رئيس مايسمى بالمجلس السياسي الأعلى في الإنتخابات الأخيرة التي جرت في مجلس النواب وفاز فيها الراعي برئاسة المجلس،لكن وساطات لقيادات حوثية ومؤتمرية حالت دون ذلك».

وجاء تعطيل جماعة الحوثي لجلسات البرلمان،وإغلاق مقره في صنعاء، بسبب استمرار الراعي في منصبه برئاسة المجلس، وتصعيد النائب عبده بشر في منصب نائب الرئيس،وأستبعاد أعضاء المجلس لإختيار مرشح الحوثيين عبد الرحمن الجماعي هو الأمر الذي أثار غضب الحوثيين.وفقاً للمصدر.

إقرأ أيضاً  استئناف التعليم في مدارس عدن

وتوقع المصدر البرلماني، أن يتم استئناف جلسات البرلمان في صنعاء، خلال الأيام القادمة،بسبب وساطات قائمة من قبل قيادات حوثية وقبلية ، لحل الخلاف القائم بين المشاط والراعي.

وكانت وكالة “سبأ” الناطقة بإسم جماعة الحوثي، قد أوردت خبر فوز يحيى لراعي برئاسة مجلس النواب،في صنعاء، بعد أيام من تجاهل الحدث.

مقالات مشابهة