fbpx

المشاهد نت

الحوثيون يتهمون السعودية بعرقلة تنفيذ “صفقة تبادل” للأسرى

صورة ارشيفية سابقة تبادل الاسري بين القوات الحكومية وجماعة الحوثي "أرشيفية "

صنعاء – فاطمة العنسي :

اتهمت جماعة الحوثي ، مساء أمس الأحد، السعودية التي تقود تحالفًا عسكريًا في اليمن، لإعادة شرعية الرئيس هادي، بعرقلة تنفيذ عمليات تبادل تشمل أكثر من 500 أسير بين الحكومة اليمنية والجماعة.

وقال رئيس لجنة شؤون الأسرى التابعة لجماعة الحوثي، عبدالقادر المرتضى، عبر تغريدة على حسابه في “تويتر”، رصدها “المشاهد”، إن أكثر من 10 عمليات تبادل تضم أكثر من 500 أسير من الطرفين جرى التفاوض عليها بوساطات محلية في جبهات مأرب، والجوف وتعز منذ حوالي شهرين.

مؤكدًا أن عمليات التبادل لا تزال معلقة بسبب “الرفض السعودي لتنفيذها رغم التوافق على الأسماء من الطرفين فيها”، حسب قوله.

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، أعلن الشهر المنصرم، عن فشل المفاوضات بشأن ملف الأسرى والمعتقلين اليمنيين بين الأطراف المعنية والتي كانت احتضنت في العاصمة الأردنية عمّان، بهدف الإفراج عن 300 أسير من ضمنهم الأربع الشخصيات البارزة في عمليه التبادل منهم شقيق الرئيس هادي.

إقرأ أيضاً  مروحية عسكرية تحلق في أجواء صنعاء

وقال غريفيث عبر بيانه: “كان مخيباً للآمال انتهاء هذه الجولة من المحادثات دون الوصول لما يماثل النتيجة التاريخية للاجتماع الذي انعقد في سويسرا في سبتمبر الماضي الذي أسفر عن إطلاق سراح 1056 محتجزاً”.

وتمت أكبر صفقه تبادل للأسرى بين الأطراف المعنية في اليمن، في 14 من أكتوبر الماضي برعاية الصليب الأحمر الدولي وبإشراف أممي، حيث جرى الإفراج عن 1056 أسيرًا.

مقالات مشابهة