fbpx

بريطانيا: إيران.. الدولة الوحيدة الرافضة للسلام

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

لندن – فاطمة العنسي

قال السفير البريطاني لدى اليمن، مايكل آرون، الجمعة، إن بلاده تعول كثيرا على دور سلطنة عمان في إقناع الحوثيون في إتخاذ خطوات إيجابية نحو تحقيق السلام.

وأضاف في تصريحات نقلتها صحيفة الشرق الأوسط، أن عُمان تحاول إقناع الحوثيون في القبول بالمبادرة السعودية الجديدة، لافتًا أن البديل لمبادرة السلام هو استمرار الحرب في اليمن لسنوات مقبلة، وهو أمر لا يخدم مصلحة الشعب اليمني.

وتابع آرون، “رحبنا على وجه الخصوص بالترحيب الذي أبدته سلطنة عمان بالمبادرة السعودية، ونعتقد أنه سيكون للسلطنة تأثير لدى الحوثيين”.

وتابع، “يتعين على الحوثيين التحلي بأسلوب تفكير بناءً، واتخاذ خطوات نحو السلام إذا ما كانوا جادين في رغبتهم بإنهاء معاناه الشعب اليمني”.

وأشار إلى أن تعليقات السفير الإيراني لدى الحوثيين بشأن مبادرة السلام السعودية تكشف أن إيران هي الدولة الوحيدة في العالم التي تعارض مبادرة السلام، معتبرا الأمر،” مؤسف للغاية”.

ولفت إلى أن اليمن يحتاج إلى حل سياسي شامل، وأضاف، “ثمة فرصة الآن لتحقيق ذلك، من أجل تحويل هذه الرؤية إلى واقع على الأرض، يتعين على جميع الأطراف المعنية العمل على نحو بناء مع المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث”.

إقرأ أيضاً  تنديد حوثي بتعثر تشغيل مطار صنعاء

مؤكدًا أن السبيل الوحيد لإنجاز ذلك يكمن في عمل جميع الأطراف المعنية معًا، وبالتعاون مع المبعوث الأممي الخاص للأمم المتحدة، من أجل إقرار وقف إطلاق النار في جميع أرجاء البلاد، في بادئ الأمر، ثم العمل على بناء عملية سياسية شاملة يقودها اليمنيون ويملكونها.

ونوه السفير البريطاني، أنه “إذا أخفقت هذه المبادرة، أعتقد أن الأمور ستزداد صعوبة فيما يتعلق بفرص تحقيق السلام في اليمن مستقبلاً”.

داعياً جماعة الحوثي إلى التفكير في اتخاذ خطوات جادة نحو سلام مستدام، منوهاً أن المجتمع الدولي يتشارك في هدف واحد وهو وضع نهاية للصراع في اليمن.

يشار إلى أن المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، يجري حالياً مفاوضات مع المسئولين العمانيين وممثلين عن جماعة الحوثي المتواجدين في مسقط، لإقناعهم بمبادرة السلام السعودية، التي أعلنت عنها الرياض الأسبوع الماضي؛ لإيقاف الحرب في اليمن.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة