fbpx

المشاهد نت

محكمة شرق الأمانة تقر عقد جلسة ثالثة لمحاكمة المتهمين بقتل الأغبري

عبدالله الاغبري

صنعاء – عبدالله غيلان :

أقرت محكمة شرق الأمانة الخاضعة لسلطة الحوثيين بالعاصمة صنعاء اليوم الأربعاء عقد جلسة ثالثة السبت المقبل في قضية مقتل الشاب اليمني عبدالله الأغبري التي أثارت الرأي العام.

وقال مصدر حقوقي حضر الجلسة لـ”المشاهد”، إن الجلسة استمرت من التاسعة صباحًا وحتى الثانية ظهرا، وأقر القاضي أحمد شرف الدين، عقد جلسة ثالثة السبت المقبل لتمكين المتهمين الرد على دعوى أولياء الدم التي قدمها رئيس فريق محاميهم وضاح قطيش والمكونة من 7 صفحات.

وطالب محامي أولياء الدم فيها بإعدام المتهمين تعزيرًا بالرصاص في مكان عام وصلبهم ثلاثة أيام ليكونو عبرة لغيرهم.

وأوضح، أن النيابة العامة قدمت في هذه الجلسة تسجيلات الكاميرا الخاصة بمحل السباعي بين 20 يوليو وحتى 27 أغسطس 2020م، واستعرضت وصول المجني عليه إلى المحل وبداية مزاولته للعمل بتاريخ 16 أغسطس.

كما قدمت النيابة للمحكمة عبر المختص الفني أدلة من 13 صفحة ليوم الحادثة التي كانت بتاريخ 26 أغسطس منذ فتح المحل عند الساعة التاسعة صباحًا وحتى إتمام الجريمة.

إقرأ أيضاً  مستجدات الحملة العسكرية في محافظة أيبن

وسلمت النيابة للمحكمة 9 صفحات خاصة بتفريغ الفيديوهات و4 خاصة بتفريغ الهواتف المحرزة بينها اتصالات ومراسلات للمتهمين عبر الواتس.

وبحسب المصدر” عم البكاء قاعة جلسة المحكمة أثناء استعراض الفيديوهات الخاصة بتعذيب وقتل ابنها، بعد أن رفض أخو الضحية إخراجها بطلب من القاضي كي لا تشاهد تسجيلات اليوم المشؤوم لولدها.”

إلى ذلك، قال مصدر مقرب من عائلة الأغبري لـ”المشاهد”، إن المحكمة طلبت من المتهمين الرد على الدعوى الشخصية المقدمة من أولياء الدم، كما وجه القاضي النيابة بإحضار الأطباء الشرعيين الذين أعدوا التقرير بشأن الشاب الأغبري، بعد طلب من محاميي المتهمين.

وتداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي في 9 سبتمبر الشهر الجاري تسجيل فيديو يظهر المتهمين يعتدون على الشاب الأغبري بعد نحو 12 يومًا على مقتلة، حيث دفعت هذه الجريمة مئات اليمنيين للخروج في تظاهرات غاضبة تطالب بالقصاص من المتهمين، مادفع الحوثيين إلى منع التظاهرات ونشر قوات أمنية في شوارع العاصمة صنعاء، التي قامت باختطاف عشرات المحتجين.

مقالات مشابهة