fbpx

المشاهد نت

أزمة وقود بعدن تؤثر على خدمة الكهرباء

عدن – فرح رشيد

ألقت أزمة الوقود التي تعيشها مدينة عدن (جنوب اليمن) بظلالها على خدمة الكهرباء، حيث تشهد محطات التوليد عجزًا نتيجة انعدام المازوت، والمشتقات النفطية الأخرى.

وقالت مصادر في مؤسسة الكهرباء بعدن ل “المشاهد”: إن محطة الحسوة الكهروحرارية متوقفة عن العمل بسبب انعدام الوقود المخصص لتشغيل مولداتها؛ مما أدى إلى خروج 83 ميجاوات من إنتاجها.

ومن النادر أن تعاني مدينة عدن تدهورًا في خدمة الكهرباء خلال شهور الشتاء، نتيجة قلة الضغط والطلب على الطاقة، وتحسن الطقس في المدينة الساحلية.

إقرأ أيضاً  الإفراج عن متهمة باختطاف وقتل القاضي حمران في صنعاء

في المقابل، قال مواطنون ل “المشاهد”: إن محطات الوقود أغلقت أبوابها أمام المواطنين، وأعلنت نفاد مخزونها من المشتقات النفطية، خلال الأيام الماضية.

وأشاروا إلى أن سعر الدبة 20 لتر من البنزين وصل إلى حدود 15 ألف ريال في السوق السوداء، التي تتواجد بجانب محطات الوقود المغلقة.

ويحمل مواطنون الحكومة اليمنية وسلطات المجلس الانتقالي المسيطرة على عدن مسئولية استمرار أزمة الوقود في المدينة.

مقالات مشابهة