fbpx

الأمم المتحدة تعلن عن عدد ضحايا الألغام في اليمن

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on twitter
Share on linkedin

تعز – محمد عبدالله :

أعلنت الأمم المتحدة، الأحد، مقتل 348 شخصًا جراء انفجار الألغام في اليمن، خلال العام 2020.
وقال بيان مشترك لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمخاطر الألغام، إن التلوث بالألغام والذخائر غير المنفجرة المتناثرة في جميع أنحاء اليمن، يعد خطرًا كبيرًا للوفاة والإصابة للمدنيين.
وأضاف البيان الذي وصل “المشاهد” نسخة منه، أن المركز اليمني التنفيذي لمكافحة الألغام قام بمسح وتطهير أكثر من 3.1 مليون متر مربع من الأراضي، وإزالة أكثر من 64 ألفًا من المتفجرات من مخلفات الحرب في 17 محافظة.
ووفق البيان، فإن ذلك العمل أتاح لأكثر من 177 ألف يمني السلامة والأمن في الزراعة والتمتع بقدر أكبر من التنقل للوصول إلى الخدمات الأساسية والعمل والترفيه والتعليم.
ولفت البرنامج إلى أن بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة تعتبر شريكًا رئيسيًا في العمل على الحد من خطر الذخائر غير المنفجرة في محافظة الحديدة.
ونقل البيان عن الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في اليمن أوكي لوتسما، قوله إن “التعاون الجاري بين البرنامج الإنمائي والبرنامج الوطني للتعامل مع الألغام، أسهم في استعادة الآلاف من سبل العيش”.
وأضاف لوتسما أن ذلك التعاون أسهم أيضًا في تعزيز القدرات المحلية في إزالة الألغام، بما في ذلك منح شهادة لأول امرأة في اليمن في نزع الألغام، وتمثيل اليمن بتنفيذ الالتزامات والاتفاقات الرئيسية المتعلقة بالألغام.
بدورها، قالت نائبة رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، دانييلا كروسلاك، إنه لا يوجد مكان تتجلى فيه الصلة بين تهديد الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة والقطاع التجاري والإنساني، أكثر من حقول الألغام التي توجد في محافظة الحديدة.
وجددت كروسلاك التزام الأمم المتحدة بدعم خبراء إزالة الألغام في اليمن لخلق مسارات آمنة لتسليم البضائع التجارية الأساسية والمساعدات الإنسانية إلى السكان المحتاجين.
ولم يشر بيان الأمم المتحدة إلى مسؤولية جماعة الحوثي عن زراعة الألغام، إذ تتهم الحكومة اليمنية الجماعة بزراعة أكثر من مليون لغم في محافظات البلاد منذ بداية الحرب مطلع العام 2015.
في السياق، قال المرصد اليمني للألغام، في بيان مقتضب، اطلع عليه “المشاهد”، إنه وثّق خلال الربع الأول (يناير- فبراير- مارس) من العام الجاري، مقتل 26 مدنيًا وإصابة 25 آخرين جراء انفجار الألغام التي زرعها الحوثيون.
وذكر البيان أن الألغام تسببت أيضًا في تدمير وتضرر 13 سيارة ودراجة نارية، ونفوق 60 من المواشي.
وتُقدر منظمات حقوقية ضحايا الألغام في اليمن بأكثر من 8 آلاف ضحية، معظمهم من النساء والأطفال.

Share on facebook
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
مقالات مشابهة