fbpx

المشاهد نت

محتجزون يضربون عن الطعام بصنعاء

صنعاء – عيسى الهيال
أعربت منظمة سام للحقوق والحريات ورابطة أمهات المختطفين، اليوم السبت، عن قلقهما البالغ من تصاعد انتهاكات جماعة الحوثي بحق المحتجزين داخل السجن الحربي بصنعاء.

وقالت المنظمتان في بيان مشترك نشر على موقع الفيسبوك، رصده “المشاهد”: إن خمسة محتجزين في السجن الحربي بدأوا إضرابًا عن الطعام والشراب؛ بسبب تأخر الإجراءات القانونية بحقهم.

وأكدت المنظمتان أن جماعة الحوثي قامت بنقل المضربين عن الطعام إلى جهة غير محددة.

وبينت المنظمتان أن المعتقلين: ماهر النهاري، أمجد مشهور، ملهم المقبولي، سعيد خضري وإبراهيم عديني، تم إحتجازهم عام 2015.. موضحتان أنهم لايزالون رهن الاحتجاز، في مخالفة واضحة لقانون الإجراءات الجزائية، ونصوص الدستور اليمني.

إقرأ أيضاً  مستجدات قضية مقتل الدكتور الدويل

وأضافت المنظمتان أن استمرار تعنت جماعة الحوثي في الإفراج عن المحتجزين؛ يشكل تهديدًا حقيقيًا على حياتهم.. داعيتان الحوثيين إلى وقف الانتهاكات بحق جميع المعتقلين.

وأشارت المنظمتان إلى وجود مئات المحتجزين داخل السجن الحربي، بينهم أطفال وكبار سن.

وطالبت منظمة سام ورابطة أمهات المختطفين في ختام بيانهما، جماعة الحوثي بالكشف عن مصير المحتجزين الخمسة الذين ينفذون إضرابًا عن الطعام، مؤكدة على ضرورة توفير المتطلبات الأساسية وفي مقدمتها الرعاية الطبية.

وكانت منظمة سام للحقوق والحريات قد دعت المجتمع الدولي أوائل شهر أبريل الجاري إلى الاستفادة من التصريحات الإيجابية للحكومة وجماعة الحوثي بشأن إطلاق سراح شامل لكافة المعتقلين، بمناسبة شهر رمضان.

مقالات مشابهة